رئيس التحرير: عادل صبري 10:10 مساءً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

"طالبان" تؤكد مقتل الملا منصور وتعلن هيبة الله اخوندزاده زعيمًا

طالبان تؤكد مقتل الملا منصور وتعلن هيبة الله اخوندزاده زعيمًا

شئون دولية

الملا منصور - ارشيفية

"طالبان" تؤكد مقتل الملا منصور وتعلن هيبة الله اخوندزاده زعيمًا

وكالات 25 مايو 2016 05:05

اعلن المتحدث باسم حركة "طالبان" الأفغانية ، هيبة الله أخوند زاده القائد الجديد للحركة وسراج الدين حقاني نائبا له، بحسب شبكة "سكاي نيوز عربي".

وأكدت الحركة فجر اليوم الأربعاء، رسميًا مقتل زعيم الحركة الملا أختر منصور، فى غارات شنتها طائرة أمريكية بدون طيار. وكتب ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم الحركة على صفحته بموقع" تويتر":"أن مجلس قيادة الإمارة الإسلامية، ينعى ويقدم تعازيه المجاهدين".

إلا أن وزير الداخلية الباكستاني تشودري نزار علي خان قال للصحفيين، الثلاثاء، إن الجثة التي انتشلت من مكان قرب الحدود الأفغانية كانت متفحمة بشكل يحول دون التعرف عليها، وتابع: "لا يمكن أن تعلن حكومة باكستان ذلك دون أساس علمي وقانوني".

وأشار علي خان إلى أن عينات الحمض النووي التي جمعت من الرفات ستفحص وتجري مقارنتها مع عينات حمض نووي لأحد الأقارب تقدم لاستلام الجثة.

وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما قال الاثنين إن منصور قتل في هجوم بطائرة بدون طيار، في حين قالت وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون) بشكل منفصل إن منصور كان يخطط لهجمات تشكل "تهديدات محددة ووشيكة" للقوات الأميركية في أفغانستان.

إلا أن الوزير وصف تبرير واشنطن للهجوم بأنه "مخالف للقانون الدولي"، منتقدا تصريحات أميركية ذكرت أن هجوم الطائرة دون طيار مبرر، لأن منصور كان يخطط لهجمات، حسب الرواية الأميركية.

وقال علي خان إن الهجوم الأميركي أصاب سيارة على الأراضي الباكستانية، لكنه "أطلق من دولة أخرى".

وأضاف: "أن تقول الحكومة الأميركية إن أي شخص يشكل تهديدا لها سيستهدف في أي مكان فهذا مخالف للقانون الدولي. قد تكون لهذا تداعيات خطيرة على العلاقات الباكستانية الأميركية"، مشيرا إلى "قرارات ستتخذ فور عودة رئيس الوزراء نواز شريف من الخارج".

وتشهد العلاقات بين الحليفتين باكستان والولايات المتحدة حالة من التوتر في الحرب على المتشددين في المنطقة، ويتهم أميركيون باكستان بالسماح لقيادة حركة طالبان الأفغانية باتخاذ مأوى في أراضيها، وهو ما تنفيه إسلام أباد.

 

أخبار ذات صلة:

أوباما: مقتل الملا منصور محطة لإعادة السلام إلى أفغانستان

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان