رئيس التحرير: عادل صبري 05:40 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

محتجّون ينهبون ويحرقون المنشآت الأمنية بأحد مطارات مالي

محتجّون ينهبون ويحرقون المنشآت الأمنية بأحد مطارات مالي

شئون دولية

الأوضاع في مالي

حسب البعثة الأممية..

محتجّون ينهبون ويحرقون المنشآت الأمنية بأحد مطارات مالي

وكالات 18 أبريل 2016 15:30

قالت البعثة الأممية في مالي "مينوسما" أنَّ محتجّين حطَّموا حواجز مطار "كيدال" الواقعة شمالي البلاد، واقتحموا منطقة العبور المحظورة إليه، قبل نهب وحرق المنشآت الأمنية فيها.

 

وأفاد شهود عيان، في وقت سابق اليوم الاثنين، لـ"الأناضول"، بأنَّ العشرات من سكان "كيدال" تظاهروا اليوم؛ احتجاجًا على "الاعتقالات التعسّفية" التي تقودها عناصر عملية "برخان" الفرنسية المنتشرة في المنطقة "انطلاقا من أغسطس 2014"، وذلك منذ يوم الثلاثاء الماضي، وهو تاريخ مقتل ثلاثة جنود فرنسيين في انفجار لغم. 

 

ووفق المصادر نفسها، فإنَّ الحشود الغاضبة استهدفت في طريقها نحو معسكر العملية الفرنسية، بطلقات تحذيرية من طرف عناصر البعثة الأممية "مينوسما" المتمركزة في المنطقة، لافتةً إلى أنَّ الطلقات أصابت العديد من المحتجّين ويرجّح مقتل اثنين منهم وإصابة آخرين بجروح خطيرة، ضمن حصيلة لا تزال في انتظار تأكيدها من قبل الأطراف المعنية. 

 

وأضافت البعثة الأممية، في بيانٍ لها: "بعض وسائل الإعلام تحدَّثت عن سقوط قتلى خلال الاحتجاجات، وهذه المعطيات قيد التحقّق في الوقت الراهن"، مشيرةً إلى أنَّها كانت على اتصال مع السلطات المالية والزعماء المحلّيين، إضافةً إلى ممثلين عن المجتمع المدني من أجل تخفيف حدّة التوتّر وفهم ملابسات أحداث اليوم. 

 

وأشارت "البعثة الأممية" إلى أنَّها ستعقّب لاحقًا عن مجمل الأحداث المذكورة، دون تقديم أي إيضاحات بشأن الدوافع الكامنة وراء اندلاع الاحتجاجات في المنطقة. 

 

وبحسب تعداد حصلت عليه "الأناضول" من أحد مسؤولي "تنسيقية الحركات الأزوادية"، فإنَّ القوات الفرنسية اعتقلت، منذ يوم الثلاثاء الماضي، العشرات من الأشخاص، قبل أن ترسلهم إلى جاو "شمال" وإلى العاصمة باماكو. 

 

اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان