رئيس التحرير: عادل صبري 09:12 صباحاً | السبت 24 أغسطس 2019 م | 22 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

اشتباكات بين الشرطة و مسلحي "الشباب" شرقي كينيا

اشتباكات بين الشرطة و مسلحي الشباب شرقي كينيا

شئون دولية

حركة الشباب الصومالية

اشتباكات بين الشرطة و مسلحي "الشباب" شرقي كينيا

وكالات 10 أبريل 2016 19:02

أعلنت قوات الأمن الكينية، اليوم الأحد، تصديها لهجوم شنته مجموعة قوامها أكثر من 100 مسلح من حركة "الشباب" الصومالية، على مركز للشرطة في بلدة "واجير" شمال شرقي البلاد.

 

وقال "جوزيف بوينيت" المفتش العام للشرطة الكينية، في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة نيروبي، إن "هجوم حركة الشباب قوبل بمقاومة عنيفة، وتمكنت الشرطة من الثبات، لكن في النهاية تمكن الإرهابيون من التسلل إلى مركز البلدة"، بحسب وكالة اﻷناضول.

 

وأكد المفتش "تعرض ثلاثة من رجال الشرطة لإصابات، إضافة إلى إصابة عدد كبير من الإرهابيين حالة معظهم خطيرة، مما اضطرهم لسرقة سيارة تابعة للشرطة، نقلوا بها ضحاياهم إلى الصومال".

 

وأضاف "بوينيت" أن المسلحين أضرموا النار في محلات تجارية في بلدة "واجير"، إحداها تعود لمسؤول حكومي، بحسب قوله.

 

وفي ذات السياق، قال "عبدي ماجد"، أحد سكان البلدة المذكورة، إن "تبادل إطلاق النار في مركز الشرطة، كان عنيفاً ومتواصلاً، شعرنا أنه لن ينتهي، أما الآن فقد خيم الصمت على الأجواء".

 

وقد شهدت كينيا عددا من الهجمات المسلحة التي شنتها "الشباب" منذ 2011، عندما دخلت القوات الكينية الصومال لمحاربة الحركة المتشددة.



اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان