رئيس التحرير: عادل صبري 05:39 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مسنّون تونسييون يأملون من الرئيس القادم وضع حدًا معاناتهم

مسنّون تونسييون يأملون من الرئيس القادم وضع حدًا معاناتهم

تونس تنتخب

انتخابات تونس ـ أرشيفية

مسنّون تونسييون يأملون من الرئيس القادم وضع حدًا معاناتهم

وكالات 23 نوفمبر 2014 16:28

عبر عدد من الناخبين التونسيين من المسنين ومن ذوي الاحتياجات الخاصة  في حي التضامن، أكبر الأحياء الشعبية في تونس، عن أملهم في أن تحمل الانتخابات الرئاسية معها الأمن والاستقرار الذين حرموا منهما لسنوات ورئيسا يضع حدا لمعاناتهم.


فطيمة حفيان، سيدة تونسية (64 عاما)، قالت للأناضول "نريد رئيسا يحمل تونس نحو مرفأ الأمان.. نريد الأمن لكي تحل الطمأنينة مكان الخوف الذي يسود الأنفس في الوقت الراهن".

من جهته، قال صادق الحجري (70 عاما)، الذي يعاني من إعاقة بدنية في رجله اليمنى، استدعت تنقله بمساعدة زوجته "أتمنى أن تنتهي مآسينا مع انتخاب رئيس جديد للبلاد.. عشمي أن يضع حدا للإرهاب وللبطالة".

أما زوجته السيدة صخرية عواد،  والتي كانت ترافق زوجها وتحاول العثور له على طريق وسط الحشود البشرية المتواجدة بمدخل مركز الاقتراع بمدرسة حي التضامن 2 (الضاحية الغربية للعاصمة تونس)، فقد قالت "أتمنى أن تتحسّن الأوضاع في تونس"، مضيفة أنّها تعلّق الكثير من الآمال على هذه الانتخابات، للحدّ من معاناتها ومعاناة الكثيرين من سكان حيها من غلاء المعيشة وخطر الإرهاب".

وتابعت "أتطلّع إلى الطمأنينة.. الطمأنينة التي افتقدها جميع الناس وهم في طريقهم إلى العمل أو إلى المنزل.. لا نريد أكثر من ذلك، وأنا متفائلة حيال المستقبل، وفي اعتقادي أنّ الأمور ستتحسّن بشكل ملحوظ عقب هذه الانتخابات".

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان