رئيس التحرير: عادل صبري 07:44 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

نداء تونس: حركة النهضة غير محايدة بشأن الرئاسة

نداء تونس: حركة النهضة غير محايدة بشأن الرئاسة

تونس تنتخب

حركة نداء تونس

نداء تونس: حركة النهضة غير محايدة بشأن الرئاسة

الأناضول 12 نوفمبر 2014 14:07

قال الناطق الرسمي باسم حركة نداء تونس، الأزهر العكرمي، إن حزبه يعتبر أن حركة النهضة "غير محايدة" في قراراتها بشأن عدم دعم أي من مرشحي الرئاسة، ما دامت قواعدها تدعم الرئيس الحالي ومرشح الانتخابات الرئاسية، محمد المنصف المرزوقي، الذي يعد المنافس الأبرز لمرشح نداء تونس، الباجي القايد السبسي.

 

وأوضح العكرمي أن حركة النهضة كانت أعلنت رسميا عقب اجتماع مجلس الشورى التابع لها، مساء السبت، أنها تقف على الحياد من السباق الرئاسي ولن تدعم أي مرشح انتخابي وأنها "ستجعل الأمر بيد قواعدها لاختيار الرئيس المناسب لهم، غير أننا نعتبر الحركة غير محايدة في هذا القرار ما دامت قواعدها تدعم المرزوقي".
 

واستدرك العكرمي قائلا إنه "رغم ذلك (الموقف "غير المحايد") فإن نداء تونس لا يعارض ذلك ومن حق قواعد حركة النهضة وغيرها من الأحزاب دعم المرشح الذي يرغبون فيه".
 

من جهة اخرى، أشار العكرمي إلى أن "المرزوقي يستغل منصبه كرئيس حالي ويعتمد في حملته الانتخابية على أموال المؤسسة الرئاسية وعلى السيارات الخاصة بقصر قرطاج" الرئاسي.
 

وبشان ما يروج بخصوص المخاوف من هيمنة حركة نداء تونس على مفاصل الدولة والسيطرة على الحكم بشقيه، الحكومة والرئاسة إثر فوزها بالانتخابات التشريعية الأخيرة، قال العكرمي: "كل ما يقال يدخل في باب الشتم والثلب للحركة لأن وصولها لسدة الحكم جاء بإرادة الشعب التونسي ومن يقول غير ذلك فهو معاد لهذه الإرادة."
 

وتعقيبا على تصريحات العكرمي بشأن "عدم حياد" النهضة من السباق الرئاسي، قال الناطق الرسمي باسم حركة النهضة زياد العذاري إن "موقف الحركة واضح وليس لها أي توجه نحو التمويه وتتحمل المسؤولية الكاملة في كل القرارات التي اتخذتها بعد تركها الخيار لقواعدها باختيار من يمثلهم لرئاسة الجمهورية".
 

وأضاف العذاري أن "أنصار الحركة لا ينخرطون في أي حملة لأي مرشح من المترشحين للرئاسة كعناصر فاعلة في حملاتهم الانتخابية ولكن لهم الحق كمواطنين في أن يتفاعلوا مع من يروه مناسبا لهم"، مشيرا إلى أن "الحركة لديها مليون مساند و100 ألف منخرط فيها وبالتالي من الصعب على أي طرف أن يعرف من يساندون أو أن يثبت أن الحركة بصدد دعم احد المرشحين دون غيره".
 

 ولم يتسن من جهة أخرى، الحصول على رد فعل فوري من جانب حملة المرزوقي بشأن اتهامات نداء تونس له بتوظيف أموال الرئاسة في حملته الانتخابية، غير أنه سبق ان صرح غير مرة خلال حملته الانتخابية عن ترحيبه بأي دعم لترشحه من قبل أي جهة كانت، نافيا بشكل قاطع في الوقت نفسه أي استغلال لامكانيات الرئاسة في حملته.
 

وكان المرزوقي قد قدم ترشحه للرئاسيات كمستقل رغم رئاسته الشرفية لحزب المؤتمر من أجل الجمهورية.


اقرأ أيضا 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان