رئيس التحرير: عادل صبري 02:36 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

راندا سامي: "فاكس وزاري بطردي وإلغاء العملية بتاعتي"

انتقدت طرد 13 مصابا من مستشفى العجوزة العسكرى

راندا سامي: "فاكس وزاري بطردي وإلغاء العملية بتاعتي"

مجلس الوزراء تأخر عن دفع مستحقات المستشفى منذ شهرين

سارة على 17 سبتمبر 2013 08:47

أعربت راندا سامى، إحدى مصابات ثورة يناير، عن حزنها الشديد إثر طردها هى وثلاثة عشر آخرين من مصابى الثورة 25 يناير، أصحاب العجز الكلى، من مستشفى العجوزة العسكرى للتأهيل الطبى، بناء على طلب من مجلس الوزراء، الذى تأخر من جانبه عن دفع مصاريف ومستحقات المستشفى منذ شهرين ماضيين.


وقالت راندا عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك": "اليوم تم إرسال فاكس من مجلس الوزاراء عن طريق مجلس المصابين، إلى مركز القوات المسلحة للعلاج الطبيعى بخروج كل مصابى الثورة دفعة واحدة وإلغاء العملية بتاعتى".


وتساءلت متعجبة: "هى دى الثورة؟! هو دة التكريم؟! منذ مدة لا يجيب علينا مسئول مجلس المصابين وكده احنا فى الشارع .. آه عليكى ياثورة .. حقنا ضاع وبنداس بالرجلين".


ومن المقرر أن ينظم عدد من مصابى الثورة وقفة احتجاجية صباح اليوم، الثلاثاء، أمام مجلس الوزراء لمطالبتها  بالعدول عن قرارها.


وكانت راندا سامى قد أصيبت فى أحداث 28 يناير 2011، حين قام أحد أفراد الأمن بضربها بعصا غليظة على ظهرها وعنقها.


وقالت خلال حديث صحفى سابق، إنها عاشت على المسكنات لتخفيف الألم حتى ذهبت بعد التنحى بيومين لعمل أشعة وفحوصات، فاكتشفت تجمعا دمويا حول الحبل الشوكى يحتاج لتدخل جراحي، وعندما أجريت لها العملية، خرجت منها مصابة بشلل رباعي، فدخلت مركز تأهيل العجوزة لإجراء العلاج الطبيعى فى 19 أبريل ولم تخرج منه حتى الآن.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان