رئيس التحرير: عادل صبري 07:06 مساءً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

رسالة صفوت حجازي لثوار يناير

من محبسه..

رسالة صفوت حجازي لثوار يناير

مصر العربية ـ متابعات 15 سبتمبر 2013 23:04

بعث الداعية الإسلامي، صفوت حجازي، والمقبوض عليه بتهم التحريض على العنف، رسالة إلى من أسماهم بـ "ثوار مصر الشرفاء"، يطالبهم بألا يبيعوا ثورة 25 يناير والتصدي لدستور "الانقلابيين"، وعدم القبول بعودة الدولة البوليسية.

 

وقال حجازي، في رسالته للثوار، عبر صفحته الشخصية على موقع "فيس بوك"، مساء الأحد: "إياكم أن تبيعوا دم الشهداء والمصابين الذين سقطوا من أجل الحرية، ومن أجل كرامة هذا الوطن، واعلموا أن مَن يُسجن الآن ليس بقاتل أو مجرم، وإنما مَن يُسجن الآن من أبناء الوطن إنما يُسجن من أجل الحرية والديمقراطية".

 

 وأضاف: "مَن سجن الشرفاء وعزل الرئيس المنتخب واعتقله هم الانقلابيون الديكتاتوريون، وأن القضية الآن ليست قضية شخص الدكتور محمد مرسي، أو منصب رئيس الجمهورية، أو انتماء سياسيًّا أو حزبيًّا، وإنما هي قضية عدل وحرية وكرامة إنسانية".

 

وتابع: "يا ثوار مصر الأحرار... لا تقبلوا بعودة الدولة البوليسية، ولا تقبلوا تزوير الانتخابات من جديد، ويجب على كل مصري حر شريف أن يتصدى لما يقوم به الانقلابيون من محاولات لخلق دستور جديد يتماشى مع إرادتهم وأهوائهم، وليس إرادة الشعب، وندعوكم أن تتصدوا لتلك المحاولات".

 

وواصل: "اعلموا أنكم ستُسألون أمام الله والتاريخ على هذا الدستور الذي يُفصِّله الانقلابيون وفقًا لأهوائهم الشخصية دون مراعاة لمصلحة الوطن والمواطنين، ونحن الآن في السجون نعاني ما نعانيه، ونصبر عليه أملًا فيما تقومون به من مقاومة لكل ما يقوم به الانقلابيون، ونحن في السجون لأننا لم نستطع أن نكون شهداء، وأننا على يقين تام أننا تركنا وراءنا رجالًا لا يخشون في الحق لومة لائم، ولا يهابون الموت إعلاءً لكلمة الحق، ومناهضة للباطل".

 

واختتم حجازي، قائلاً: "ليبقى شعارنا كما هو "ثوار أحرار هنكمل المشوار"، وليكن هتافنا جميعًا "يسقط يسقط حكم العسكر... أيوة بنكره حكم العسكر".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان