رئيس التحرير: عادل صبري 10:51 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"المعهد الديمقراطي": قضية التمويل مسيسة وقرار"الأوروبي" أدى لتحريكها

المعهد الديمقراطي: قضية التمويل مسيسة وقرارالأوروبي أدى لتحريكها

الحياة السياسية

حسام الدين، مدير المعهد الديمقراطى

"المعهد الديمقراطي": قضية التمويل مسيسة وقرار"الأوروبي" أدى لتحريكها

قدمنا خدمات لـ 10 ملايين شاب بعضهم أصبحوا نواب وكواد حزبية والأن "بيجرجرونا" في الإقسام

نادية أبوالعينين 16 مارس 2016 12:10

قال حسام الدين على، مدير إدارة المعهد المصري الديمقراطي إحدى منظمات  المجتمع المدني المتهمة بالتمويل الإجنبي في القضية 173 ،  إن بعض الاستدعاءات التي تمت لبعض العاملين في منظمات المجتمع المدني في القضية المعروفة إعلاميا بـ"التمويل الأجنبي للمنظمات الحقوقية"، تدخل ضمن تسييس الأمور بشكل كبير.


واعتبر في تصريحات لـ"مصر العربية"، أن نص قرار البرلمان الأوربي الذي أدان  حالة حقوق الانسان في مصر  ساعد في تحريك الأمور بشكل كبير مما دفع الحكومة لفتح التحقيق.

 

وأكد أن المنظمات ليس لديها ما تخشاه، خاصة بعد أن استجاب بعض منهم لدعوة وزارة التضامن الإجتماعي  لتوفيق الأوضاع في نوفمبر 2014، من بينهم المعهد المصري الديمقراطي والتسجيل كجمعية أهلية، موضحا أن المعهد قدم خدمات لما يقرب من 10 مليون شاب خلال 6 سنوات، بعضهم أصبحوا نواب وكوادر في أحزاب.

 

وتابع :”كان يجب على الدولة أن تفتخر بنا مش يجرجرونا في المحاكم"، مؤكدا أن المنع من السفر الذي تم خلال الفترة الأخيرة كان على خلفية تلك القضية، موضحا أنه ممنوع من السفر منذ ما يقرب من عام ونصف على الرغم من خضوع المركز للتفتيش من قبل لجنة مشكلة من قاضي التحقيق ووزارة التضامن وتأكدوا من سلاة موقفهم المالي ودفع الضرائب معلقا :”لا يوجد ما يدعو للشك أننا "حرامية أو ممولين للإرهاب".

 

وتوقع رفع المنع من السفر خلال فترة قريبة وحفظ القضية، معتبرا أنه لا يمكن أن يصدر احكام في القضية خاصة أن ما تم من المنظمات منذ 2011 كان في إطار القانون ولم يكن هناك مخالفات، مؤكدا أن المنظات استجابت وأنشاءت مشروع للجمعيات الأهلية.

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان