رئيس التحرير: عادل صبري 10:01 صباحاً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

محامي إسلام سلامة: النقابة لم تتواصل معنا.. ومقرر الحريات ينفي

محامي إسلام سلامة: النقابة لم تتواصل معنا.. ومقرر الحريات ينفي

الحياة السياسية

إسلام سلامة ا محامي حقوقي

محامي إسلام سلامة: النقابة لم تتواصل معنا.. ومقرر الحريات ينفي

هناء البلك 12 مارس 2016 14:30

قال محمد فرحات، محامي "إسلام سلامة"، إن نيابة زفتى قررت حبس موكله 15 يوما على ذمة التحقيق، و أنه سيتم التجديد له في 22 مارس المقبل، بتهمة الانضمام لجماعة الإخوان المسلمين وحيازة منشورات بخصوص الجماعة ولم يتم مواجهته بها، وثبت ذلك في محضر التحقيق.


وأضاف فرحات لـ"مصر العربية"، أنه لم يتم إخطار النقابة العامة بالقبض عليه حيث ظل موكله مختفي لمدة 48 ساعة، وأنه علم بمكانه فبل التحقيق معه بدقائق، ولم يحضر التحقيق أي عضو من النقابة العامة أو الفرعية بالغربية، لافتا إلى أن إسلام ليس له انتماءات سياسية.

 

وأشار إلى أن الأمين العام للنقابة خالد أبو كريشة، تواصل مع مجموعة من المحامين "سيدة قنديل، محمد منير ، محمود الشافعي" بشكل شخصي، الثلاثاء الماضي، قبل تحديد مكان موكله، ووعدهم بالتواصل مع المسؤولين وأجهزة الأمن، ولكنه لم يصل إلى شيء، كما وعدهم خلال الاجتماع بحضور التحقيقات مع موكله.

 

ولفت إلى أنه على تواصل مستمر مع المحامية راجية عمران، عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، منذ اختفاء موكله وحتى التحقيق معه والتي نددت بما حدث معه، وكذلك على تواصل مع المحامي الحقوقي مختار منير والذي أكد له أنه سيحضر التحقيق مع "إسلام سلامة".

 

 ونفى فرحات ما نشر عن موكله بخصوص حضور قضايا أمن الدولة مجانا، لأنه غير متخصص في مثل هذه القضايا باعتباره محامي حقوقي، لافتا إلى أن موكله لم يتعرض لأي نوع من التعذيب على عكس ما تداولته بعض القنوات والصحف ولكنه لم يتلق معاملة جيدة أثناء تواجده بمباحث زفتى.

 

ومن جانبه، قال صلاح سليمان، مقرر لجنة الحريات، إن النقابة على تواصل مع النقابة الفرعية بالغربية لمعرفة المستجدات بقضية "إسلام أسامة".

 

وأضاف سليمان لـ"مصر العربية" أن أشرف حنتيره، وماجد عبد اللطيف عضوا مجلس النقابة العامة عن الغربية مختصان بالقضية ويحضران التحقيقات، نافيا أن مجلس النقابة سيجتمع اليوم للنظر في قضية المحامي إسلام سلامة.

 

وقال سامح عاشور نقيب المحامين، خلال مؤتمر بالنقابة، الأربعاء الماضي، إنه على علم بمكان إسلام، وأنه مقبوض عليه من نيابة أمن الدولة، وأنه لن يتخلى عن إسلام ولا أي محامي، وأنه على تواصل مع الجهات المسؤولة لمعرفة أسباب القبض عليه، لافتا إلى أن النقابة ضد الإخوان المسلمين وضد داعش وضد كل من يحاول عرقلة مصلحة الوطن.

 

وفي المقابل علق منتصر الزيات، المرشح السابق لمنصب نقيب المحامين، على موقف النقابة تجاه القبض على  سلامة، قائلا: "إن موقف النقابة يتناقض تماما مع دورها المنوطه به، ويجب أن يكون لها دور واضح وصريح تجاه جميع المحامين المقبوض عليهم أيا كانت التهم الموجهة إليهم أو انتماءاتهم السياسية".

 

وتابع الزيات حديثه  لـ"مصر العربية"،  متسائلا "أين سامح عاشور من المحامين المعتقلين داخل السجون؟"، مضيفا أن هناك 500 محام مقبوض عليه منذ 2013.

 

وكان قد تم القبض على المحامي إسلام سلامة، صباح الثلاثاء الماضي، من منزله في محافظة الغربية، بحسب ما ذكره الحقوقي محمد الباقر، مدير مركز عدالة للحقوق والحريات.

 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان