رئيس التحرير: عادل صبري 12:30 صباحاً | السبت 21 أبريل 2018 م | 05 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

صلاة الجمعة في المساجد الكبرى فقط

صلاة الجمعة في المساجد الكبرى فقط

الحياة السياسية

مسجد - أرشيف

لأول مرة منذ عقود..

صلاة الجمعة في المساجد الكبرى فقط

مصر العربية 12 سبتمبر 2013 18:48

لأول مرة منذ عقود يمنع المصريون من صلاة الجمعة في المساجد التي يرغبون فيها، ويجبرون على الصلاة في المساجد التي تحددها الحكومة، عقب بدء المحافظات في تنفيذ قرار وزير الأوقاف باقتصار الخطابة على خريجي الأزهر، وإغلاق المساجد التي تقل عن 80 مترا.


فقد أعلن الشيخ محمد يونس - مدير مديرية أوقاف بمحافظة الغربية - مساء اليوم الخميس، أن مديرية الأوقاف بالغربية ملتزمة بقرار الوزارة بغلق الزوايا وعدم أداء صلاة الجمعة بها، وإلغاء تراخيص جميع الأئمة غير الحاصلين على شهادة الأزهر.


بجانب القرار الذى صدر بإعفاء المفتشين من إلقاء الخطبة وإلزامهم بالقيام بعمل جولة تفتيشية على جميع المساجد للاطمئنان على سير الخطبة وعدم تطرق الخطيب أو الإمام لأشياء أخرى غير الأمور الدينية.


وحذر في الوقت نفسه من استخدام المساجد فى الأمور السياسية وإقحامها فى الأوضاع الراهنة، وقيام الأشخاص غير الحاملين لشهادات الأزهر بالصعود على المنابر.


الوضع لم يختلف كثير في محافظة بني سويف، حيث أعلن ماهر علي جبر - مدير إدارة الأوقاف ببني سويف - إنه تم الانتهاء من المرحلة الأولي من تصفية الزوايا بالمحافظة والتي يبلغ عددها 500 زاوية وقصر الخطب فيها علي حاملي الشهادات الأزهرية فقط وإعفاء باقي الخطباء.


وأضاف أن القرار سيطبق علي مستوى المحافظة وسيكون البدء من مركز سمسطا ثم يطبق على مستوى مراكز المحافظة الإدارية السبعة، لافتا إلى أن الزوايا التي تقل مساحتها عن 80 مترًا وقريبة من المسجد الجامع تلغي فيها الصلاة وتقام بالمسجد الجامع من خلال الخطيب الأزهري.


ويأتي ذلك ضمن الحملة التي تشنها الحكومة المؤقتة المدعومة من الجيش ضد جماعة الإخوان المسلمين، حيث تسعى لحرمانها من قواعد الشعبية التي كانت تتركز في تلك الزوايا، بجانب الخطباء المتعاطفين معها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان