رئيس التحرير: عادل صبري 06:39 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

المبادرة المصرية: تصدُّر قضايا ازدراء الأديان للمشهد حالةُ من التقهقر للحريات

المبادرة المصرية: تصدُّر قضايا ازدراء الأديان للمشهد حالةُ من التقهقر للحريات

الحياة السياسية

إحصائية توضيحية

المبادرة المصرية: تصدُّر قضايا ازدراء الأديان للمشهد حالةُ من التقهقر للحريات

نادية أبوالعينين 12 سبتمبر 2013 14:17

أطلقت المبادرة المصرية للحقوق الشخصية، تقريراً حول قضايا ازدراء الأديان خلال عامين من الثورة منذ يناير 2011 وحتى أغسطس الماضى.

 

وأوضحت المبادرة فى تقريرها تزايد وتيرة الاعتداءات على المواطنين لمجرد المخالفة فى المعتقد أو المذهب فى الفترة الأخيرة، وأوضح التقرير تعرض 63 مواطناً لتهمة الإساءة إلى الأديان وتعرض بعضهم لعقوبات عرقية أو قضائية أو الاثنين معا.

وأضاف التقرير أن الملاحقات كانت بغرض الحد من حرية التعبير والتى تمثلت فى مصادرة المؤلفات والأعمال الأدبية لبعض الكتاب كنجيب محفظ، وتعرض كتاب ومفكرين لمحاكمات قضائية، وخرجت دعاوى التكفير ضد بعضهم، إلى جانب الملاحقات للأقليات الدينية كالشيعة وغيرهم.
واعتبرت المبادرة تصدر تهمة "ازدراء الأديان" للمشهد نتيجة لتدخل أطراف تسعى لتحقيق مكاسب سياسية واجتماعية على حساب الحقوق والحريات، لتشهد الحريات حالة من التقهقر وتصبح على المحك، على حد تعبيرهم.
وأكد التقرير أن القضايا لم تقتصر على أصحاب الرأى العام ولكن أغلب ضحاياها من المواطنين العاديين، ولم تعد أيضا ضد الأقيلات الدينية ولكنها أصبح أغلبهم من أصحاب المذهب السنى، والتى تفجرت أغلبها على خلفية شجارات كلامية عابرة تطرقت لأمور عقائدية أو لآراء منشورة على صفحات التواصل الاجتماعى.
واتهمت المباردة أجهزة الدولة بالفشل التام فى تقديم الحماية المناسبة لضحايا الاتهامات لممتلكاتهم، بينما كانت التدخلالت الإدارية والتنفيذية نموذجا فاضحا لتطبيق العقوبات والجزاءات الجزافية، على حد قولهم.
ويتضمن التقرير رصدا وتحليلا لحالات ازدراء الأديان التي شهدتها محافظات مصر المختلفة، وأشكال الملاحقات الأهلية والقانونية للمتهمين.
واعتبرت المنظمة التقرير جرس إنذار لتصاعد وتيرة هذه القضايا وخطورة هذه النوعية من الانتهاكات والتي يتوقع استمرارها حتى بعد خروج جماعة الإخوان من سدة الحكم، إذ إن هذه الانتهاكات ضاربة بجذورها في البيئة السياسية والاجتماعية والتشريعية، كما يوضح التقرير على النحو الذى يجعل المتهمين في هذه القضايا مفتقدين للدعم الشعبي لحقوقهم الأساسية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان