رئيس التحرير: عادل صبري 11:48 مساءً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالفيديو| عبيدو: أجور الصحفيين في "الحضيض" وعلى النقابة حسم الأمر

بالفيديو| عبيدو: أجور الصحفيين في الحضيض وعلى النقابة حسم الأمر

الحياة السياسية

مصطفى عبيدو - الصحفي بالجمهورية

قبل النظر في دعوته..

بالفيديو| عبيدو: أجور الصحفيين في "الحضيض" وعلى النقابة حسم الأمر

هناء البلك - عبدالله هشام 07 مارس 2016 19:33

تنظر محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، غدًا الثلاثاء، دعوى المطالبة بوضع حد أدنى لأجور الصحفيين والتي أقامها "مصطفى عبيدو" الصحفي بالجمهورية.

 

وقال مصطفى عبيدو، إن قضية الحد الأدنى للأجور تتعرض لمؤامرات منذ عامين ونصف والقاضي يؤجلها دون سبب، مشيرا إلى أن أسباب تأجيلها غير منطقيه وأن المحكمة تصر على تأجيلها، حيث آخر جلسة تأجلت وتم حجز الحكم فيها بسبب أحد العمال ليس له علاقة بالقضية من الأساس وليس ذو صفة، وفقا لقرار القاضي.

وأضاف عبيدو في تصريح خاص لـ"مصر العربية"، أن محامي المجلس الأعلى للصحافة حضر الجلسة الماضية، وقدم مذكرة دفاع يطلب فيها برفض وإلغاء على سند من القول لاتوجد قرارت سلبية بالامتناع عن وضع حد أدنى للأجور، وقدم حافظة مستندات قديمة لسنوات ماضية صادرة من رئيس المجلس الأعلى للصحافة خاصة بزيادة الأجور، والتي توقفت عند سنة 1993 بزيادة 105قدرها جنيه، متسائلا " 23 سنة وتوقف الزمن بآخر حد أدنى لدى المجلس بهذا المبلغ ونحن الآن في سنة 2016".

وأوضح عبيدو أن نقابة الصحفيين لم تتخذ موقف منذ عامين ونصف، سوى خلال فترة ضياء رشوان الذي تضامن معه بعد تقديمه بلاغات ومطالبات وإخطارات انتهت بإرسال إنذار على يد محضر للنقابة، لافتا إلى أن المجلس الحالي يتكلم بشكل جيد ويصدر بيانات ولكن لا يوجد رد فعل حقيقي من المجلس حتى الآن، بالإضافة إلى أنها لم تقدم مذكرة من قبل الشؤون القانونية التابعه لها.
 

ودعا جميع  الصحفيين بالاحتشاد وأن يقفوا يد واحدة وأن يقف النقيب وأعضاء مجلس النقابة أمام القاضي في دعوى رفع الحد الأدنى للأجور، ليصبحوا طرفا فيها، مشيرا إلى أن مرتبات الصحفيين في "الحضيض" على عكس رواتب الزملاء في دول العالم والتي لاتقل عن 10 أو 6 الآلاف دولار.

وأشار إلى أن المحكمة لاتريد أن تصدر قرار بحكم في الوقت الحالي، بسبب الأوضاع الاقتصادية الحالية والتي لاتحتمل الزيادة، لافتا إلى أنه في حالة إصدار حكم ولم يتم تنفيذه فإن الصحفيين سيحتجون.

من جانبه قال أبو السعود محمد، عضو مجلس النقابة، في تصريحات  لـ"مصر العربية"، قبل انعقاد الجمعية العمومية أن قضية الأجور من القضايا التي ستناقشها الجمعية، لافتا إلى أنه تم إعداد مجموعة من البنود في لائحة القيد، ومن ضمن بنودها أن أي صحفي يلتحق بالنقابة محرر عقده الحد الأدنى للأجور التي تطبقها الدولة.

وتابع كلامه قائلا "قضية الأجور بصفة عامة طويلة المدى، وأن حلها لا يمكن أن يتم في يوم وليلة"، مشيرا إلى أن النقابة تدعم قضية "مصطفى عبيدو" والتي تطالب بحد أدنى للصحفيين، مدللا على ذلك بالوقفة التي نظمتها النقابة، في 10 مايو الماضي، للمطالبة بأجور عادلة ودعت فيها جميع الصحفيين.
 

وانعقدت الجمعية العمومية العادية للصحفيين، الجمعة الماضية، ولم يكتمل النصاب القانوني لعدم الوصول إلى الأعداد المطلوبة لانعقادها،  ومن المفترض أن تنعقد وفقا لقانون النقابة بنسبة 50% +1 مايعادل 4 اﻵف صحفي، وفي حالة عدم اكتماله تنعقد خلال اسبوعين الجمعة 18 مارس المقبل بحضور 25% .

وكانت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة برئاسة المستشار يحيى الدكرورى رئيس المحكمة ونائب رئيس مجلس الدولة قد أجلت دعوى الحد الأدنى للصحفيين فى جلسة 5 يناير الى الثلاثاء 8 مارس .

وحملت الدعوى رقم 25734 لسنة 68 ق والتى أقامها الصحفي مصطفى عبيدو مساعد مدير تحرير جريدة الجمهورية مطالبا بالزام رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ووزير التخطيط ورئيس المجلس الأعلى للصحافة بوضع حد أدنى لأجور الصحفيين "كادر الأجور" ووضع القواعد المنظمة لصرف الأرباح بالمؤسسات الصحفية.

 

شاهد الفيديو..

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان