رئيس التحرير: عادل صبري 06:07 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الكنيسة الإنجيلية بأمريكا ترفض سياسة أوباما حيال مصر

الكنيسة الإنجيلية بأمريكا ترفض سياسة أوباما حيال مصر

الحياة السياسية

شيخ الأزهر أحمد الطيب

الكنيسة الإنجيلية بأمريكا ترفض سياسة أوباما حيال مصر

محمود إبراهيم 12 سبتمبر 2013 12:11

استقبل مركز الحوار بالأزهر الشريف، وفداً من الكنيسة الإنجيلية في الولايات المتحدة، يرافقه وفد من الكنيسة الإنجيلية المصرية (الممثلة في بيت العائلة)، والذي جاء لتوضيح موقف الكنيسة الرافض لسياسة واشنطن تجاه مصر، والتي لا تعترف بما يسمى (ثورة 30 يونيو).

 
واعتبر مركز الحوار بالأزهر أن السياسة الأمريكية تجاه مصر والشرق الأوسط، توثر سلبيا على ثقة المصريين في المعايير والشعارات الأمريكية بشأن الحريات والديمقراطيات وحقوق الإنسان، على حد قوله.
 
وانتقد بشدة الإعلام الأمريكي، بزعم أنه "ينحاز تماماً لاتجاهات أحادية الرؤية مثل قناة الجزيرة ولا ينقل الحقائق في مصر خصوصا والشرق عموماً".
 
شارك في الحوار وفد الكنيسة الإنجيلية المصرية، والذي أكد ضرورة "وصول الحقائق إلى الشعب الأمريكي المضلل والمصالحة الحقيقية مع الشعوب وليس مع الأنظمة، ولابد أن تتنبه الولايات المتحدة لحقيقة الثورات المصرية" على حد تعبير الوفد.
 
وأعلن الوفد الكنسي الأمريكي تفهمه لطرح مركز الحوار بالأزهر وبيت العائلة ودوره في جمع كلمة الشعب المصري وحماية وحدته الوطنية، مشيرا إلى أنه كانت للكنيسة مواقف شجاعة مناهضة للحكومة الأمريكية وأهمها طرح مبدأ عدم استثمار بعض كبريات الشركات الأمريكية مع الدولة الصهيونية وقد تحقق شيء من النجاح في هذا الصدد، ووعدوا بتوصيل هذه التوضيحات إلى الولايات التي يعيشون فيها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان