رئيس التحرير: عادل صبري 12:49 مساءً | الأحد 22 أبريل 2018 م | 06 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

أبو سعدة: التمويل الأجنبي كان مجرد عشاء

أبو سعدة: التمويل الأجنبي كان مجرد عشاء

الحياة السياسية

حافظ أبو سعدة

أبو سعدة: التمويل الأجنبي كان مجرد عشاء

محمد معوض 08 سبتمبر 2013 12:21

كشف حافظ أبو سعدة - عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان - حقيقة وثيقة ويكيليكس والتى تم نشرها بالأمس والتى تتهم 35 ناشطا وشخصية سياسية بتلقيهم تمويلا أجنبيًا.


وأضاف أن هذه الوثيقة عارية تماما من الصحة وان حقيقة الوثيقة رقم “ 08CAIRO941 ” والتى نشرت بتاريخ 7 مايو 2008، وأوردت معلومات عن لقاءات في السفارة الأمريكية وبيت السفير الأمريكي بمصر، لكنها لم تحمل أبدًا أي اتهامات خاصة بتلقي تمويلات من دول أجنبية خاصة الولايات المتحدة، أو حتى معلومات عن العمالة والتخابر لصالح أي من الدول، تمت بين دبلوماسيين أمريكيين وعدد من النشطاء والمدونين والنشطاء والصحفيين المصريين منذ عام 2007 من أجل دعم الديمقراطية وحقوق الإنسان في مصر تحت إدارة الرئيس الأمريكي السابق جورج دبليو بوش.


 وقالت الوثيقة إن السفارة الأمريكية بالقاهرة قد عقدت لقاءً العشاء مع عدد من الشخصيات المصرية البارزة في أغسطس 2007 هم المستشار هشام البسطويسي وغادة شهبندر وحافظ أبو سعدة وناصر أمين والدكتور عمرو الشوبكي .


وفي 5 فبراير عام 2008 عقدت السفارة مع 5 من النشطاء كانوا قد سافروا مع مؤسسة فريدوم هاوس في دورة تدريبية هم أحمد سميح ومازن حسن وحمدي قناوي ودعاء قاسم ومروة مختار .


وفي 12 فبراير 2008 عقدت السفارة لقاء مع الناشطة جميلة إسماعيل والتي قالت الوثيقة إن زوجة أيمن نور - في ذلك الوقت - وإنها عقدت عدة لقاءات من أجل زوجها.


في منتصف فبراير 2008 عقد السفير لقاء مع مايكل منير بالإضافة إلى حضوره إحدى فعاليات حملة "إيد في إيد" التي يعتبر منير مؤسسها.


وأضافت الوثيقة أن السفارة عقدت عددًا من اللقاءات مع الناشر المصري الشهير هشام قاسم، وباربرة إبراهيم زوجة الناشط سعد الدين إبراهيم.


وأشارت الوثيقة إلى دعوة عدد من النشطاء في عدد من المناسبات بمنزل السفير بالقاهرة وهم حسام بهجت وسها عبد العاطي ومعتز الفجيري وإنجي الحداد وبهي الدين حسن ومحمد شلبي.


وكان مصدر قضائي رفيع المستوى بالنيابة العامة، قال إن المستشار هشام بركات، النائب العام، كلف المكتب الفني برئاسة المستشار عادل السعيد النائب العام المساعد بفتح تحقيق فورى وعاجل فيما نشره موقع ويكيليكس من معلومات حول تلقي عدد من النشطاء السياسيين أموالا من دول خارجية لدعمهم في العديد من المجالات المختلفة داخل مصر وكذلك عدد من القضايا السياسية التى تشغل الرأى العام بالشارع المصرى.


فيما تلقى المستشار هشام بركات النائب العام، العديد من البلاغات خلال اليومين الماضيين تفيد تورط عدد كبير من النشطاء السياسيين في عمليات تلقي أموال من الخارج وتحديدا الولايات المتحدة الأمريكية .


وضمت الأسماء التي نشرها الموقع كلا من: "وائل غنيم – وائل عباس – عمرو حمزاوى – إسراء عبد الفتاح – وائل قنديل – أسماء محفوظ – أيمن نور – أحمد دومة – علاء عبد الفتاح – نوارة نجم – عبد الرحمن عز – عصام سلطان – المعتز بالله عبد الفتاح – أحمد ماهر – جهاد الحداد – هشام البسطويسى – غادة شهبندر – حافظ أبو سعدة – ناصر أمين – عمرو الشوبكى – أحمد سميح – مازن حسن – حمدى قناوى – دعاء قاسم – مروة مختار – جميلة إسماعيل – مايكل منير – هشام قاسم – باربرة إبراهيم – سها عبد العاطى – حسام بهجت – معتز فجيرى – إنجى الحداد – بهى الدين حسن – محمد شلبى".


كما سيتم التحقيق في واقعة ضلوع السفيرة الامريكية السابقة آن باترسون في تلك العمليات المتعلقة بتمويل النشطاء السياسيين بشكل رئيسي حيث عقدت عدة لقاءات سرية غير معلن عنها مع هؤلاء النشطاء بغرض الاطلاع على الأوضاع الداخلية في مصر.


ومن البيانات التى سربها الموقع، ان السفيرة الامريكية كانت تحافظ على سرية اللقاءات وأسماء عدد كبير من النشطاء الذين أطلعوها على الوضع فى مصر، لافتا إلى أن بعض هذه اللقاءات كانت فى منزل السفيرة الأمريكية وليست فى السفارة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان