رئيس التحرير: عادل صبري 08:24 مساءً | الجمعة 20 أبريل 2018 م | 04 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

اعتقال 5 من قيادات الإخوان فجر اليوم

اعتقال 5 من قيادات الإخوان فجر اليوم

الأناضول 03 سبتمبر 2013 05:01

واصلت قوات الأمن حملة اعتقالات ومداهمات بحق قيادات من جماعة الإخوان المسلمين في 5 محافظات مصرية حتى الساعات الأولى من اليوم الثلاثاء، بحسب مصادر أمنية وشهود عيان.

ففي محافظة الفيوم، ألقت الأجهزة الأمنية بالمحافظة القبض على ٤ من قيادات حزب الحرية والعدالة (المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين) وترحيلهم إلى النيابة للتحقيق معهم.

وقال مصدر أمني، رفض ذكر اسمه، إن حملة أمنية اقتحمت عيادة مجدي عرفة، الأمين العام للنقابة العامة للعلاج الطبيعي بمصر، كما ألقت القبض على كمال عرفة، تاجر إسمنت، من محل عمله، وكذلك أحمد محمد جمعة، مدير مالي بأحد المستشفيات، من أمام مقر عمله، وأيضًا عادل روبي، يعمل بالضرائب.

وفي بورسعيد، تمكنت حملة أمنية لمديرية أمن بورسعيد من ضبط زكى فؤاد عنانى، القيادى بجماعة الإخوان، أثناء تواجده فى سيارته الخاصة فى محيط مسجد التوحيد بحى الزهور (وسط) والذى يشهد اعتصامات ومظاهرات أعضاء جماعة الإخوان وأنصار الرئيس المعزول محمد مرسى، بحسب مصدر أمني.

وفي دمياط، قال شهود عيان إن قوات الأمن ألقت القبض على اثنين من قيادات تنظيم الإخوان.

وأضاف الشهود أن الأجهزة الأمنية تمكنت من ضبط على مطاوع، القيادى الإخوانى ومشرف المكتب الإداري لقسم العمال والفلاحين بتنظيم الإخوان بدمياط، كما ضبطت القيادى بالجماعة أشرف أسعد زهران.

وفي بني سويف، ألقت قوات الجيش المكلفة بتأمين المحافظة بالتعاون والتنسيق مع الشرطة، القبض على 11 من الخارجين على القانون قالت إنه بينهم قياديان من تنظيم الإخوان ضالعون فى أحداث تخريب وحرق المنشآت وسرقتها وقتل ضباط وأفراد الشرطة بالمحافظة، بحسب مصدر أمني.

وفي قنا ، ألقت قوات الأمن مع الساعات الأولى من اليوم الثلاثاء القبض على القيادى الإخوانى وعضو مجلس الشعب السابق عن حزب الحرية والعدالة بقنا، محمود يوسف، داخل منزله بقرية الإشراف القبلية بمركز قنا، بحسب شهود عيان.

وتقول السلطات المصرية إنها تقوم بهذه المداهمات والاعتقالات في إطار حملتها لمواجهة ما أسمته بـ"الإرهاب والتحريض على العنف"، وهو ما تنفيه جماعة الإخوان وحزبها الحرية والعدالة ورافضو عزل مرسي المنتمين للجماعة، مؤكدين تمسكهم بسلمية تظاهراتهم وفعاليتهم ضد ما وصفوه بـ "الانقلاب العسكري".

ومنذ الإطاحة بمرسي في الثالث من يوليو/تموز الماضي، تلقت جماعة الإخوان المسلمين ضربات أمنية موجعة باعتقال عدد من قياداتها، وزادت وتيرة تلك الاعتقالات بعد فض قوات الأمن المصرية لاعتصامي مؤيدي مرسي بميداني رابعة العدوية (شرقي القاهرة) ونهضة مصر (غرب القاهرة) منتصف أغسطس الجاري.

ومن أبرز الذين طالتهم حملة الاعتقالات محمد بديع مرشد الإخوان ونائبيه خيرت الشاطر ورشاد البيومي وكذلك القيادي بجماعة الإخوان محمد البلتاجي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان