رئيس التحرير: عادل صبري 12:35 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

صحفي الأهرام يكذِّب وزير الداخلية

صحفي الأهرام يكذِّب وزير الداخلية

الحياة السياسية

محمد ابراهيم وزير الداخلية

في واقعة نقل الموتى لرابعة..

صحفي الأهرام يكذِّب وزير الداخلية

فتحى المصرى 01 سبتمبر 2013 14:49

كشف وليد سلام - الصحفى بالأهرام العربى - حقيقة رواية وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم عن نقل الإخوان لقتلى لقوا حتفهم خارج رابعة لداخل الميدان أثناء فض الاعتصام ورصد حالة بعينها لشخص يدعى طارق سلام وهو شقيق الصحفى.

 

ورد سلام على رواية الوزير قائلا: "أخى لم يقتل فى الصف ولا فى رابعة العدوية أثناء فض الاعتصامات ولم ننقله إلى رابعة لكن أخى قتل أثناء اشتراكه بمسيرة فى شارع مراد بالجيزة فى يوم الجمعة السادس عشر من أغسطس بطلق نارى فى صدره من فوق الكنيسة، ونقل بعدها لمستشفى آل حمد بأول فيصل ثم تلقينا الخبر من تليفونه الشخصى الذى كان برفقته فحضرنا وقمنا بنقله للقصر العينى فى سيارتنا الخاصة بسبب عدم وجود سيارات إسعاف فى هذا الوقت نظرا للأحداث".

وأضاف شقيق الضحية فى رسالة خاصة لـ"مصر العربية" اثناء ذهابنا الى قصر العينى تم استيقافنا بواسطة لجان شعبية من بعض الخارجين عن القانون يحملون السلاح الآلى والخرطوش والسنج وتعدوا علينا بالضرب ثم كادوا يقتلوننا لولا اهل الخير اتصلوا بقسم الدقى وتم تحرير محضر بالواقعة.

وأكد سلام على صحة أقواله بأن لديه فيديوهات تثبت الوقت والمكان الذى قتل فيه شقيقه بشارع مراد بالجيزة وأنه تعرف على قتلته الذين أطلقوا الرصاص عليه من أعلى الكنيسة.

وقال سلام إن محضر النيابة العامة كذب ادعاء وزير الداخلية بأنه تم نقله لرابعة أن النيابة العامة وجهت لنا تهمة جهل بمواد القانون لأننا نقلنا الشهيد بسيارتنا الخاصة من مستشفى آل حمد إلى مستشفى قصر العيني وكان من المفترض ان يتم نقله داخل سيارة.
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان