رئيس التحرير: عادل صبري 07:42 مساءً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الزمر: أتواصل مع قيادات فى الجيش لحل الأزمة الراهنة

الزمر: أتواصل مع قيادات فى الجيش لحل الأزمة الراهنة

مصر العربية -متابعات: 30 أغسطس 2013 00:46

أكد عبود الزمر، القيادي في "الجماعة الإسلامية"، أنه على تواصل مع قيادات في الجيش من أجل البحث عن حل سياسي للأزمة، مطالباً طرفيها بـ"مرونة" من أجل الوصول إلى تسوية.

وتحدث "الزمر" عن تفاصيل "مبادرة" طرحتها "الجماعة الإسلامية"، وذلك خلال تصريحات أدلى بها لصحفية "الحياة اللندنية"، صباح الجمعة، تتضمن 4 مراحل آخرها إنفاذ "خارطة الطريق"، التي وضعها الجيش والقوى السياسية والثورية "لكن عبر حل دستوري".

وأوضح "الزمر"، أن "الجماعة الإسلامية" تُجري مشاورات مع المنضمين لـ"تحالف الشرعية" من أجل القبول بوجهة نظر قيد الإعداد تبدأ بالسعي إلى تهيئة المناخ لحالة من الارتياح تسود المجتمع تمثل مرحلة للتهدئة لا تسيل فيها دماء ولا تحدث أي اعتداءات.

وأشار إلى أن تلك الأفكار التي يسعون إلى تطويرها إلى "مبادرة" تقوم في الأساس على وجود حل أساسه "التوازن" بين الطرفين "الجيش والتحالف" بحيث يقدم كل طرف تنازلات.

وأضاف "الزمر" أن تلك المبادرة تتضمن 4 مراحل أولها التهدئة التي ستكون الدولة مُطالبة فيها برفع حالة الطوارئ، وعدم توجيه اتهامات مطاطة لقيادات جماعة الإخوان المسلمين، التي لم ترتكب عنفاً، مثل "التحريض على العنف"، وعدم التوسع في الملاحقات وعدم توقيف النساء وإطلاق من اعتقلن منهن.

ولفت إلى أن "تحالف دعم الشرعية" سيكون مُطالب بأن تكون تظاهراته في إطار سلمي ولا تتضمن رفع السلاح أو تسير في أماكن تضم منشآت تابعة للجيش أو الشرطة أو كنائس، حتى لا تكون المسيرات محفوفة باحتمال الصدام أو الاحتكاك مع سلطات الدولة، ولا تقطع تلك التظاهرات الطرق أو تُحاصر المنشآت، وألا تحدث أي اعتصامات.

وأضاف "الزمر": "لو نجح الطرفان في تثبيت تلك المعادلة، التي تتطلب حتماً تهدئة إعلامية ووقف التحريض على الإسلاميين، سننتقل إلى المرحلة الثانية، التي تتضمن تفاوضاً بين الجيش والتحالف وفي القلب منه جماعة الإخوان".

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان