رئيس التحرير: عادل صبري 05:27 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

أسرة البلتاجي تحمِّل وزيري الدفاع والداخلية المسؤولية عن سلامته

أسرة البلتاجي تحمِّل وزيري الدفاع والداخلية المسؤولية عن سلامته

الأناضول 29 أغسطس 2013 18:37

حمّلت أسرة محمد البلتاجي - القيادي بجماعة الإخوان المسلمين بمصر - وزيري الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي ووزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم المسؤولية الكاملة عن سلامته بعد تأكيدها نبأ اعتقاله في وقت سابق اليوم الخميس.

 

وقال أنس نجل محمد البلتاجي في تدوينة له على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) اليوم الخميس "نحمل وزيري الدفاع والداخلية المسؤولية الكاملة عن سلامته".

 

وأعلنت وزارة الداخلية المصرية، في وقت سابق عصر اليوم، أن قوات الأمن ألقت القبض اليوم على البلتاجي وبرفقته اثنان من القيادات الإخوانية هما خالد الأزهري، وزير القوى العاملة السابق، وجمال العشري النائب السابق بالبرلمان عن حزب الحرية والعدالة، المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين.

 

وقال أنس: "شهد العالم أن زعيم الإرهابيين ومحرك العنف كما يزعم إعلام الانقلاب تم اعتقاله دون أدنى محاولة للدفاع عن النفس في ظل ما يرددونه عن حيازة الإخوان للأسلحة الثقيلة والخفيفة".

 

وأضاف أنس "أما كان للبلتاجي الذي يحرك العنف في سيناء - كما يزعمون - أن يترك بعض الإرهابيين لحمايته أم يجلس أعزلاً بصحبة الوزير السابق خالد الأزهري.. هذه رسالة لمن كان له بقية من عقل".

 

ومنذ الإطاحة بالرئيس السابق محمد مرسي يوم 3 يوليو الماضي، تلقت جماعة الإخوان المسلمين ضربات أمنية موجعة باعتقال عدد من قياداتها، وزادت وتيرة تلك الاعتقالات بعد فض اعتصامي رابعة العدوية ونهضة مصر.

 

وعلى رأس المعتقلين محمد بديع المرشد العام للإخوان المسلمين ونائبيه خيرت الشاطر ورشاد البيومي وعدد من قيادات الجماعة والأحزاب الإسلامية المتحالفة معها.

 

وتقول السلطات المصرية إنها تقوم بهذه المداهمات والاعتقالات ضمن حملتها لمواجهة ما تسميه "الإرهاب والتحريض على العنف"، وهو ما تنفيه جماعة الإخوان وحزبها الحرية والعدالة، مؤكدين تمسكهم بسلمية تظاهراتهم ضد ما يعتبرونه "انقلابا عسكريا" على مرسي، أول رئيس مدني منتخب منذ إعلان الجمهورية في مصر عام 1953.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان