رئيس التحرير: عادل صبري 10:04 صباحاً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

ارتباك داخل اﻷحزاب بعد تراجع صيام عن الترشح لرئاسة البرلمان

ارتباك داخل اﻷحزاب بعد تراجع صيام عن الترشح لرئاسة البرلمان

الحياة السياسية

المرشحين لرئاسة مجلس النواب

انحسار المنافسة بين العبد وعبدالعال

ارتباك داخل اﻷحزاب بعد تراجع صيام عن الترشح لرئاسة البرلمان

عمرو عبدالله 05 يناير 2016 19:30

خمسة أيام تفصلنا عن اختيار رئيس مجلس النواب، اﻷمر الذي تسارعت معه التربيطات الخاصة بالمرشحين لهذا المنصب مع اﻷحزاب الممثلة في المجلس.


وبعد إعلان المستشار سري صيام عدم ترشحه لرئاسة المجلس سادت حالة من الارتباك داخل اﻷحزاب، بعد انحسار المنافسة بين الدكتور أسامة العبد والدكتور علي عبدالعال مرشح ائتلاف "دعم مصر"، وحسمت بعض اﻷحزاب وقفها وأخرى لا يزال الموقف قيد الدراسة.

 

ولم يحسم حزبا المصريين اﻷحرار والمؤتمر، أمرهما حتى اﻵن، وينتظر كل منهم  طرح اسم المرشحين على هيئته العليا ونوابه، ومن خلال التصويت سيحددان مرشحهم لرئاسة" النواب"، فيما استقر  حزب " الحركة الوطنية" على عبد العال.


 

وقال الدكتور محمد بدراوي، رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الحركة الوطنية، إنه تم الاستقرار على صيام لدعمه في منصب رئيس مجلس النواب، ولكن بعد إعلانه عدم الترشح، قرروا دعم عبدالعال.

 

وأضاف بدراوي لـ "مصر العربية"، أن الدكتور العبد لم يتواصل معهم بشأن ترشحه لرئاسة" النواب"، مؤكدا على أن تواصله أو عدمه لن يجد؛ ﻷن الهيئة العليا للحزب اتخذت قرارها بدعم عبدالعال.


 

فيما أوضح اللواء أمين راضي، نائب رئيس حزب المؤتمر، أنهم لم يحسموا قرارهم النهائي بشأن اختيار رئيس مجلس النواب، خاصة بعد إعلان صيام عدم ترشحه.


 

وقال راضي، إن الهيئة العليا للحزب ستجتمع مع نوابه يوم السبت المقبل، لطرح اﻷسماء المرشحة واختيار أحدهم من خلال التصويت، مشيرا إلى أن رئيس المجلس لا بد وأن يكون صاحب خلفية قانونية؛ ﻷن أكثر اﻷزمات التي ستواجه البرلمان التشريعات والقوانين؛ لذلك يجب أن يكون مؤهلا للتعامل معها.


 

كما أشار شهاب وجيه، المتحدث باسم حزب" المصريين اﻷحرار"، إلى أنهم لم يحسموا قرارهم بشأن الشخص الذي سيدعمونه لرئاسة مجلس النواب، وأن القرار النهائي سيكون من خلال الهيئة العليا ونواب الحزب بنهاية اﻷسبوع الحالي.

 

وأضاف وجيه، أن الدكتور أسامة العبد تواصل معهم من أجل دعمه، بعد إعلانه رسميا الترشح لرئاسة" النواب"، ولكنهم لم يلتقوا به حتى اﻵن ولم يقرروا موقفهم منه أومن غيره.

 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان