رئيس التحرير: عادل صبري 03:55 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

"العربي الجديد": حجب موقعنا عداء للديمقراطية والحريات العامة

العربي الجديد: حجب موقعنا عداء للديمقراطية والحريات العامة

الحياة السياسية

عزمي بشارة - رئيس مجلس إدارة مؤسسة العربي الجديد

في مصر والسعودية والإمارات

"العربي الجديد": حجب موقعنا عداء للديمقراطية والحريات العامة

أحلام حسنين 01 يناير 2016 14:41

أقدمت سلطات ثلاث دول عربية على حجب موقع العربي الجديد باللغتين العربية والإنجليزية عن القراء في أراضيها، في سلوك لم تسوّغه أي منها بأي تبرير سواءً في قرار وزارة الإعلام السعودية الأسبوع الماضي وتاليًا في الإمارات وكذلك مصر، حسبما جاء في بيان أصدرته الصحيفة، معتبرة أنّ هذا الحجب دافعًا لمضاعفة عملها. 


واعتبرت الصحيفة، أن السلطات في الدول الثلاث تُعادي ما يمثله الموقع وما يعبر عنه من قيم الدفاع عن الديمقراطية وحقوق الإنسان والحريات العامة ومواقفه المبدئية من القضايا العربية خاصة قضية فلسطين، مؤكدة أن الموقع يلتزم بالمهنية في عمله وما ينشره من أخبار وآراء ومتابعات للمستجدات والقضايا بتوخي الحقيقة والنقاش الحر وتبادل الأفكار.

 

واستدلت على نجاح الموقع، بمؤازرة مواقع التواصل الاجتماعي والتضامن معه وذيوع أخبار الحجب دعما لنهجه المهني والإعلامي، وذلك من خلال تدشين  هاشتاج" #حجب_العربي_الجديد".

 

وأكد البيان على رفض ما وصفه بـ "التصرف الغريب" من الحكومات الثلاث التي حجت الموقع، مشددا أنه لايزال يتمسك بمسار عمله بالانفتاح على مختلف الاجتهادات والتصورات السياسية بحرية مسؤولة وباحترام مؤكد للأخلاقيات المهنية والاعتبارية في العمل الإعلامي البعيد عن التزلف والإثارة والفلتان الرخيص.

 

وأضافت الصحيفة، أنه كان يجب على الذين اتخذوا القرار بحجب موقع الصحيفة أن يكونوا أكثر إدراكا لأهمية قيام الإعلام بوظائفه بكل استقلالية، فيكشف كل الاختلالات وفي مختلف الموضوعات والقضايا، ولكنهم آثروا الحجب والمنع في التعامل مع أي وسيلة إعلام يبادرنها بخصومة مسبقة.

 

وتساءل البيان: "هل يعقل ألا يعرف الذين حجبوا موقعنا أن وسائل كسر هذا المنع والحجب في زمن الثورة الرقمية التقنية عديدة، وأنه ليس هناك ما هو أيسر من الوصول إلى جمهورك، وخصوصاً إذا تسلحت بالمصداقية والأهلية والكفاءة المهنية؟".

 

و شددت " العربي الجديد" على تمسكه بقيم الحرية والديمقراطية والحوار المدني والحريات العامة، وبالمواطنة الحقة، وبقيم العروبة المنفتحة، وبوجوب العدالة الاجتماعية ضرورة ملحة في كل بلد عربي.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان