رئيس التحرير: عادل صبري 03:50 مساءً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

مصدر عسكري: أحكمنا سيطرتنا على شمال سيناء

مصدر عسكري: أحكمنا سيطرتنا على شمال سيناء

الحياة السياسية

هدم الانفاق بين مصر وغزة - أرشيف

مصدر عسكري: أحكمنا سيطرتنا على شمال سيناء

حاتم عبدالله 28 أغسطس 2013 14:20

أكد مصدر عسكري مسئول أن القوات المسلحة حققت نجاحا في العمليات العسكرية في شمال سيناء بالتعاون مع وزارة الداخلية فتمكنت خلال الأسبوع الماضي من إحباط محاولات من تفجير كمائن وأقسام شرطة من بينها قسم شرطة الشيخ زويد.

 

وأضاف المصدر لـ " مصر العربية " أن محاولات الجماعات الإرهابية أصبحت فاشلة ولا تؤثر علي الحالة الأمنية في شمال سيناء، مؤكدا أن الجيش والشرطة مستمران في العملية العسكرية لتطهير سيناء بالكامل، مشيرا إلي أن المجموعة الإرهابية أصبحت يدها مشلولة فكل محاولاتها لإحداث حالة الفوضي سيتم إحباطها بالكامل.

 

وأوضح المصدر أن عناصر القوات المسلحة تمكنت خلال اليومين الماضيين من القبض علي 15 جهاديا وقتل أكثر من 5 إرهابيين حاولوا ارتكاب عمليات إرهابية ضد الجيش والشرطة بالإضافة إلي أن طائرات الأباتشي والقوات البرية هاجمت أكثر من بؤرة إجرامية وعثر علي كميات كبيرة من الأسلحة والقنابل اليدوية.

 

وأشار المصدر إلي أن قوات الجيش الثاني أحكمت سيطرتها بقدر كبير في شمال سيناء من خلال زيادة عدد الأكمنة المرورية الثابتة والمتحركة بالإضافة إلى الاستمرار في هدم الأنفاق، فقد تمكنت الهيئة الهندسية بالتعاون مع حرس الحدود خلال يومين من هدم  وتدمير 10 أنفاق منها 3 أنفاق تحت منازل، لافتا إلي أن الجماعات الإرهابية اتجهت الي محاولات تفجير الكمائن المرورية بعد أن قامت قوات الأمن بتضييق الخناق عليهم، وأصبحوا محاصرين من جميع الاتجاهات برا وبحرا وجوا وكذلك تعاون أهالي سيناء الشرفاء مع قوات الأمن ضد الإرهاب وكل ما تفعله العناصر الإرهابية حاليا عبارة عن حالات فردية بوضع سيارات مفخخة بالقرب من الكمائن والأقسام ولكنه لا يستطيع مواجهة قوات الامن.   

 

وعن كيفية قتل 3 إرهابيين أمام قسم الشيخ زويد قال المصدر العسكري إن عناصر قوات الجيش الثاني الموجودة محيط قسم الشيخ زويد بشمال سيناء تمكنت من تفجير سيارة إسعاف مبلغ بسرقتها من وزارة الصحة وقتل ٣ أشخاص كانوا يستقلونها.

 

وتابع:  أن السيارة كان بها عبوات ناسفة ، مشيرا إلي أن العناصر الإرهابية كان تعتزم بترك السيارة بجوار القسم لتفجيره بتلك القنابل الموجودة بالسيارة.

 

وأوضح المصدر العسكري أن تلك السيارة المسروقة من وزارة الصحة منذ عدة أسابيع ماضية هاجمت عددا من كمائن الجيش والشرطة في شمال سيناء فأصدر اللواء أركان حرب أحمد وصفي قائد الجيش الثاني الميداني تعليماته بمجرد رؤية تلك السيارة مهاجمتها وتصفية من بداخلها، مؤكدا أن قوات الأمن بمجرد مشاهدتها وهي في طريقها إلي قسم الشيخ زويد أطلقوا الأعيرة النارية باتجاها مما أدي الي انفجارها بالقرب من القسم وقتل من بداخلها لافتا إلي أن العبوات الناسفة الي بداخل السيارة كانت شديدة الانفجار لأنه أثناء معاينة السيارة وجدت أشلاء أحد المتهمين أعلي سطح العقارات.

 

وأشار المصدر إلي أن قوات الأمن أثناء تمشيط المنطقة تم ضبط سيارتين بجوار القسم: الأولي ماركة مرسيدس والثانية هيونداي أكسنت وعثر بداخلهما علي ملابس لعقيد شرطة وبندقية آلية وقنبلتين يدويتين و١٥٠ طلقة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان