رئيس التحرير: عادل صبري 11:17 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

محامٍ حقوقي: دخول المحامين لنيابة أمن الدولة أصبح بحاجة لـ"واسطة"

محامٍ حقوقي: دخول المحامين لنيابة أمن الدولة أصبح بحاجة لـواسطة

الحياة السياسية

مؤتمر اطلاق شبكة محاميين للدفاع عن الصحفيين والمدونيين

محامٍ حقوقي: دخول المحامين لنيابة أمن الدولة أصبح بحاجة لـ"واسطة"

نادية أبوالعينين 27 ديسمبر 2015 11:50

قال طاهر أبو النصر، المحامي الحقوقي، إن دستور 2014 الذي وصفه بوثيقة "النوايا الحسنة"، يظل باب الحقوق والحريات يكفل  كافة الحريات ، بينما تجاءت ترسانة التشريعات التي أعقبت وضع الدستور لتقيد كافة  هذه الحريات ، بداية من قانون التجمهر مرورا بقانون التظاهر، وقانون العقوبات، وانتهاءا بقانون الإرهاب.

وأضاف خلال المؤتمر الذي عقد اليوم الأحد لإطلاق شبكة محامين للدفاع عن الصحفيين والمدونين، أن ما يحدث في الواقع عكس ما نصت عليه كافة التشريعات. 

وتابع في الوقت الراهن أصبح دخول المحامين لنيابة أمن الدولة  لمباشرة أعمالهم  المتعلقة بموكليهم في حاجة لـ "واسطة" من أحد الضباط، وربما لا يري المتهم، وأصبحت تلك هي ممارسة قواعد العمل لدي المحامين.

وحول وضع الصحفيين وحبسهم، أكد أن التجربة كانت تقول أن أعضاء النقابة لم يكونوا عرضة للحبس، موجها حديث لنقابة الصحفيين، بضرورة اعتماد خطابات لمن لا يمكلون عضوية النقابة يفيد ممارستهم للعمل الصحفي لحمايتهم من أن يكونوا عرضة للحبس.

وأكد أنه في  ظل الأوضاع الحالية و القضايا المتهم فيها الصحفيين فإن نقابتهم بحاجة لعدد ضخم من المحامين لتغطية تلك القضايا ا.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان