رئيس التحرير: عادل صبري 07:49 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مضربو "بترو تريد" يبدأون أسبوع الحسم لتحقيق مطالبهم

مضربو بترو تريد يبدأون أسبوع الحسم لتحقيق مطالبهم

الحياة السياسية

جانب من إضراب العاملين ببترو تريد

بعداليوم الـ20 ..

مضربو "بترو تريد" يبدأون أسبوع الحسم لتحقيق مطالبهم

سارة نور 27 ديسمبر 2015 09:35

يواصل العاملون بشركة بترو تريد للخدمات البترولية اليوم الأحد إضرابهم عن العمل لليوم العشرين  فيما أطلقوا عليه "أسبوع الحسم " للمطالبة بالعودة للائحة التأسيسية لعام 2004 .

 

و قال كريم رضا القيادي العمالي السابق بالشركة إن العاملين مستمرين في الإضراب لليوم العشرين و سط تجاهل من وزير البترول ، مضيفا أن هذا التعنت من مجلس إدارة الشركة القابضة" إيجاس"  أو  وزارة البترول لتعمد إظهار رئيس الجمهورية بمظهر الفاشل الذي لا يسيطيع حل المشاكل .

 

 و أكد رضا لـ"مصر العربية" أن الـ165 عامل الذين تم إيقافهم عن العمل و تحويلهم للتحقيق عادوا جميعا بعد الضغط على الإدارة من ِقبل باقي العاملين ،مشيرا أن العاملين الذين تم القبض عليهم بتهمة التحريض على الإضراب تم إخلاء سبيلهم الخميس الماضي. 

 

و أوضح رضا أن رئيس الشركة الجديد جمال خليف لم يحاول التفاوض مع العاملين مباشرة منذ توليه المنصب الأسبوع الماضي ، مشيرا إلى إن  القرار ليس بيده بسبب ما أطلق عليه سيطرة مراكز القوى على الشركة متمثلين في مدير الموارد البشرية و مديروا المناطق و مجموعة الـ 34 المعينيين على اللائحة التاسيسية.

 

في السياق ذاته دعت  الصفحة الرسمية للعاملين بشركة بترو تريد على موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك" العاملين للإستمرار في الإضراب حتى تحقيق مطالبهم  تحت شعار "أسبوع الحسم"، في إشارة لحسم معركتهم مع إدارة الشركة القابضة ووزارة البترول و تحقيق مطالبهم .

 

فيما تداول العاملون بالشركة بعض النصائح للمضربين عن العمل على المجموعة الخاصة بهم على موقع التواصل الإجتماعي " فيس بوك" منها لا تذهب بمفردك  لكن  كن مع مجموعة من الأصدقاء قابل صديق قبل أن تدخل الشركة فهذا سيفشل أي تهديد أو إغراء قد يقوم به مدراء المناطق" بحسب الصفحة الخاصة بهم .

 

 

 و حثت النصائح التي تداولها العاملون على تجنب الحديث أو الجدال مع موظفي الأمن أو مديري المناطق " لو كنت وحدك, الهدف هو التجمع و إثبات الحالة و توصيل صوتنا للجميع و ليس التجادل أو تبادل وجهات النظر" .

 

 

و دعت العاملون إلى الإحتفاظ  بهواتفهم المحمولة مشحونة  و كاميرا عالية الجودة و اتصال بالانترنت لنقل الصور و الموقف أولا باول ،  و ألا ينقلوا الصور إلي صفحاتهم  الشخصية علي الإنترنت, ولكن يشاركوها مع أكبر المجموعات عدداً" 

 

 

 

إقرأ أيضا : 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان