رئيس التحرير: عادل صبري 12:07 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالأسماء | كواليس "حرب الجنرالات" على رئاسة لجان البرلمان

بالأسماء | كواليس حرب الجنرالات على رئاسة لجان البرلمان

الحياة السياسية

مجلس الشعب - أرشيفية

بالأسماء | كواليس "حرب الجنرالات" على رئاسة لجان البرلمان

كريم عبدالله ومحمود عبدالقادر: 26 ديسمبر 2015 12:50

 

لأول مرة في تاريخ البرلمان تكون الصورة غير واضحة المعالم فيما يخص ترشيحات هيئات مكاتب اللجان، بينما انطلاق الجلسات على الأبواب.

 

العديد من الخبراء يرون أن البرلمان الحالي يفتقر بشكل ملحوظ للكفاءات التي يمكنها أن تثري العمل في 19 لجنة نوعية تغطي كافة القطاعات والمجالات.


وفى ظل غياب حزب أغلبية يستطيع ترشيح وفرض أسماء بعينها لرئاسة ووكالة وأمانة سر كل لجنة من اللجان الـ 19، فإن كل الاحتمالات تظل مفتوحة والمفاجآت واردة، ولن يحسم الأمر إلا بعد انتهاء الجلسة الإجرائية للمجلس التي تشمل انتخاب رئيس المجلس والوكيلين، ثم تبدأ انتخابات اللجان النوعية.

 

لكن ظاهرة تسابق كثير من "لواءات الجيش والشرطة" السابقين للمنافسة على رئاسات اللجان باتت تتصدر المشهد الجديد، خاصة مع تمثيلهم لعدد كبير من النواب في برلمان 2015.


 الأمن القومي


تعتبر "الأمن القومي" من أكثر اللجان سخونة نظرا لفوز عدد كبير من اللواءت في الانتخابات البرلمانية الأخيرة، وجميعهم تقلدوا مناصب رفيعة سواء على مستوى القوات المسلحة أو وزارة الداخلية.

 

وينافس على رئاسة اللجنة اللواء حمدي بخيت، النائب عن دائرة مدينة نصر، واللواء كمال عامر، مدير المخابرات الحربية الأسبق، واللواء ممدوح مقلد، مساعد وزير الداخلية الأسبق.


كما ينافس على رئاسة اللجنة اللواء سلامة الجوهري، النائب عن حزب المصريين الأحرار وقائد وحدة مكافحة الإرهاب سابقا، واللواء علي الدمرداش، مدير أمن محافظة القاهرة السابق، والنائب عن دائرة المطرية بالقاهرة، واللواء تامر الشهاوي، الملقب بالصقر، والضابط السابق بالمخابرات الحربية، وعضو مجلس النواب عن مدينة نصر بالقاهرة.


وتشمل المنافسة أيضا اللواء مدحت الشريف، الخبير الأمني والنائب عن دائرة مصر الجديدة بالقاهرة، كما ينافس اللواء مصطفى كمال الدين، نجل عضو مجلس قيادة ثورة 23 يوليو عام 1952، والنائب عن دائرة بندر بنها بالقليوبية، واللواء محمد أبو زيد، النائب  عن دائرة طوخ بالقليوبية.


كما يعتبر اللواء أحمد مدين (لواء أركان حرب سابق، ومرشح مستقل بعضوية مجلس النواب، عن دائرة شبين الكوم بالمنوفية) من الأسماء المرشحة لخوض الانتخابات على رئاسة اللجنة، إضافة إلى اللواء مليجي فتوح مليجي، مدير أمن الشرقية السابق، والنائب عن دائرة قويسنا وبركة السبع بالمنوفية.

 

العلاقات الخارجية


أما لجنة العلاقات الخارجية، فقد أعلن السفير محمد العرابي، وزير الخارجية الأسبق، صراحة عن نيته خوض المنافسة على رئاستها مع أحمد سعيد، عضو مجلس النواب عن قائمة في حب مصر، وعماد جاد، القيادى بحزب المصريين الأحرار.


ويتنافس على رئاسة لجنة الشئون العربية الإعلامي عبد الرحيم علي، إضافة إلى كل من: اللواء سعد الجمال، النائب عن قائمة "في حب مصر" ورئيس اللجنة السابق في برلمان ما قبل الثورة، و النائبة نادية هنري، النائبة عن قائمة في حب مصر.

 

الإدارة المحلية


أما لجنة الإدارة المحلية  فيتنافس على رئاستها المهندس أحمد السجيني، الذي يشغل منصب وزير التنمية المحلية في حكومة الظل الوفدية، كما أعلن حزب "حماة الوطن" عن الدفع برئيس هيئته البرلمانية اللواء أسامة أبوالمجد لرئاسة تلك اللجنة.


وأعلن عضو مجلس النواب عن دائرة طوخ، محمد الفيومي، عن خوضه انتخابات رئاسة لجنة الإدارة المحلية باعتباره رئيسًا سابقا للمجلس الشعبي لمحافظة القليوبية، إبان فترة حكم الحزب الوطني المنحل.

 

كما أعلن نائب المصريين الأحرار، أحمد علي، المنافسة على ذات المنصب مع الدكتور هشام عمارة، النائب عن قائمة "في حب مصر".

 

الاقتصاد وحقوق الإنسان


ورغم وجود أكثر من 95 رجل أعمال بالمجلس، إلا أن اللجنة الاقتصادية، ورغم أهميتها، لم تكن محل اهتمام الكثير من النواب، فلم يعلن الترشح على رئاستها سوى الدكتور علي المصيلحي، وزير التضامن الاجتماعي الأسبق والنائب عن دائرة أبو كبير بمحافظة الشرقية،  والدكتور محمد فؤاد، نائب حزب الوفد.


أما فيما يخص لجنة حقوق الإنسان فيتنافس على رئاستها كل من النائب محمد أنور السادات رئيس حزب الإصلاح والتنمية، والنائبة أمل زكريا.

 

الثقافة والإعلام


وتشهد لجنة الثقافة والإعلام والسياحة، منافسة قوية بين الأسماء التى أعلنت عن رغبتها خوض المنافسة على رئاسة اللجنة، رغم وجود مطالبات عديدة بتقسيمها إلى 3 لجان.


ويعتبر وزير الإعلام الأسبق، أسامة هيكل، القيادي في قائمة "حب مصر"، أبرز المرشحين لاقتناص رئاسة تلك اللجنة، وينافسه بقوة المخرج السينمائى خالد يوسف.

 

فيما أعلن حزب المصريين الأحرار عن الدفع بنائبه، محمد المسعود، لرئاسة اللجنة، حيث أكد أن لديه برنامجا طموحًا لتنمية السياحة المصرية.


ويظهر بقوة أيضًا رشاد أبو عيد، عضو مجلس النواب عن قائمة "فى حب مصر" بدائرة قطاع القاهرة وجنوب ووسط الدلتا، والذى أعلن عن ترشحه لرئاسة لجنة السياحة بالمجلس.

 

لجنة الصحة


وتشهد لجنة الصحة صراعًا شرسًا بين قائمة "في حب مصر"، وحزب "المصريين الأحرار"، للفوز برئاستها، حيث يسعى النواب من خلالها لتحسين مستوى الخدمات والقضاء على المشاكل التي تواجه المواطنين في المستشفيات.


وبرز في الآونة الأخيرة طرح قائمة "في حب مصر"، اسم الدكتور مجدي مرشد، كما بات الدكتور أيمن أبو العلا، هو المرشح الأقوى الذي سيدفع به حزب "المصريين الأحرار"، لخوض معركة رئاسة اللجنة.


ولم يكن حزب الوفد بعيدًا عن تلك المعركة، حيث أعلن الدكتور محمد سليم، عضو الهيئة العليا للحزب، عن نيته الترشح لرئاسة اللجنة، ما يجعلها من بين أكثر اللجان سخونة من حيث المنافسة بين الأعضاء.


الصناعة والتجارة


وأعلن عدد كبير من رجال الأعمال الفائزين في الانتخابات اعتزامهم الترشح لرئاسة لجنة الصناعة والتجارة ليشهد الصراع على تلك اللجنة تنافسا قويا للفوز برئاسة اللجنة الأهم بالنسبة للمستثمرين.


وأعلن رجل الأعمال محمد زكي السويدي، صاحب شركات السويدي، حرصه على خوض الانتخابات على رئاسة اللجنة حتى يضمن سن تشريعات تساعد على إحداث طفرة في الصناعة المصرية.


وينافس السويدي رجل الأعمال معتز محمود، النائب عن حزب الحرية، الذي يرى أن وجوده في تلك اللجنة سيساهم بنسبة كبيرة في رفع المستوى المعيشى للمواطنين من خلال وضع تشريعات تساعد على خلق آفاق جديدة للتنمية.


فيما دخلت على المنافسة النائبة دينا عبدالعزيز، الملقبة بملكة جمال البرلمان، للفوز برئاسة اللجنة والتي أعلنت عن وجود العديد من الأفكار التي تستطيع من خلالها تحقيق تقدم ملموس في التجارة المصرية.


وفي السياق ذاته، أعلن النائب عن دائرة إمبابة، طارق السعيد، عن خوضه المنافسة على رئاسة تلك اللجنة مؤكدا أنه يمتلك فرصا قوية للفوز بها، لا سيما أنه على دراية بجميع المشاكل التي تواجه المستثمرين.


حرب الرياضيين


يبدو أن المهندس فرج عامر رجل الأعمال المعروف ونائب الاسكندرية، فضل المنافسة على لجنة الشباب، وترك لجنة الصناعة للسويدي، رغم خبرته البرلمانية الطويلة، حيث شغل منصب وكيل لجنة الطاقة والإنتاج الصناعي بمجلس الشورى لدورتين متتاليتين.


 وتحظى لجنة الشباب باهتمام خاص من المراقبين للعملية السياسية نظرا لوجود ما يقرب من 14 شخصية رياضية فازت في الانتخابات، وتسعى جميعها للفوز برئاستها، لاسيما بعد إعلان طاهر أبو زيد المرشح الأقرب للفوز بها عدم خوض الانتخابات على رئاسة أي لجنة فرعية.


ومن أبرز الأسماء التي من المتوقع منافستها على رئاسة اللجنة، المهندس محمد فرج عامر رئيس نادي سموحة،  والحكم الدولي السابق رضا البلتاجي، والكاتب الصحفي المتخصص في الشئون الرياضية رضوان الزياتي، وعضو اتحاد الكرة ثروت سويلم، وفتحي ندا الذي شغل منصب رئيس نقابة المهن الرياضية، وأحمد مرتضى منصور، عضو مجلس إدارة الزمالك.


كما ينافس على رئاسة اللجنة كل من: سحر الهواري، رئيس اتحاد الكرة النسائية، وطارق السيد، رئيس نادي الأوليمبي، وطارق السعيد حسانين، عضو مجلس إدارة نادي الترسانة، وأحمد سعيد، نائب رئيس النادي الأهلي، إلى جانب الرياضيين: سمير موسى ومحمد شحاتة.

 

 لجنة الفلاحين

 

وتشهد لجنة الزراعة بمجلس النواب، صراعًا شرسًا بين الأعضاء، لرئاستها، وبدأوا جميعًا تكثيف اتصالاتهم بأعضاء المجلس، للحصول على تأييدهم.


ويعتبر أبرز المرشحين على رئاسة اللجنة، المهندس سيد حسن، عضو مجلس النواب عن قائمة "في حب مصر"، نائب رئيس الاتحاد لعام لمنتجي الدواجن، وينافسه على رئاسة اللجنة، عضو حزب "المصريين الأحرار"، محمد حلمي، عضو مجلس النواب عن دائرة كفر صقر، والذي يشغل منصب رئيس جمعية الثروة الحيوانية بالشرقية، مؤكدًا أنه الأقرب لهموم الفلاحين، باعتباره عضوًا في الاتحاد العام التعاوني، الذي يعيش واقع الفلاحين.


وفى السياق ذاته، يظهر أحمد فؤاد أباظة، عضو مجلس النواب المستقل، الذي أكد أنه نائب عن مجتمع ريفي بمحافظة الشرقية، ويتواصل مع الفلاحين، ولديه دراية كاملة بكافة الصعوبات التي تواجه الفلاح المصري.


التشريعية والدينية


اللجنة التشريعية من اللجان الحيوية والمهمة نظرا لكثرة القوانين المعروضة وأهميتها، ويتنافس على رئاستها المستشار محمد نبيل، القيادى بحزب الوفد، والدكتور علي عبدالعال، أستاذ القانون الدستوري والنائب عن قائمة "في حب مصر"، والمستشار مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك.

 

وقد تذهب رئاسة هذه اللجنة إلى أحد المعينيين من رئيس الجمهورية فى حالة ترشح على عبد العال لرئاسة المجلس، وغالبا سيكون النصيب الأوفر للدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، إذا تم تعيينه.
 

وتتنافس بقوة الدكتورة آمنة نصير، واللواء هاني دري أباظة على لجنة للتعليم والبحث العلمي، أما الدكتور أسامة العبد، رئيس جامعة الأزهر السابق، فيحاول اقتناص رئاسة اللجنة الدينية.


الخطة والموازنة


وفي لجنة الخطة والموازنة، قال كمال أحمد، عضو مجلس النواب عن دائرة العطارين بمحافظة الإسكندرية، إنه سينضم إلى لجنة الخطة والموازنة، حتى يكون على اطلاع دائم بكيفية توزيع أموال البلد، مستدركًا: "عشان أعرف فلوس البلد بتروح وتيجي على فين".

 

فيما أعلن هشام محمد عبد الواحد، عضو مجلس النواب عن حزب مستقبل وطن بدائرة قويسنا وبركة السبع، منافسته على رئاسة هذه اللجنة.

 

في سياق آخر، أعلن محمد سليم، النائب عن أسوان، نيته الترشح لرئاسة لجنة الاقتراحات والشكاوى بالبرلمان، فيما أعلن جمال المراغي، ترشحه لرئاسة لجنة القوى العاملة.


أما لجنة الإسكان فيبرز لرئاستها اسم المهندس محمد العقاد، نائب المنيل ومصر القديمة، الذي أعلن رسميا ترشحه لرئاستها..


ورغم أهمية لجنة النقل والمواصلات، لم يبد الكثير من النواب اهتمامهم باللجنة، سوى اللواء سعيد طعيمة، مساعد وزير الداخلية الأسبق لشرطة المرور ونائب طنطا الذي أعلن نيته الترشح لرئاستها.

 

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان