رئيس التحرير: عادل صبري 07:44 مساءً | الاثنين 23 أبريل 2018 م | 07 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

بديع: اتهامي بقتل المتظاهرين "هجص في هجص"

السلطة الحاكمة تريد الانتقام مني..

بديع: اتهامي بقتل المتظاهرين "هجص في هجص"

27 أغسطس 2013 17:05

أنكر الدكتور محمد بديع مرشد جماعة الإخوان المسلمين، الاتهامات التي وجهها له اليوم، المستشار ياسر التلاوي، المحامي العام الأول لنيابات جنوب الجيزة، بشأن مسئوليته عن أحداث العنف في منطقة «بين السرايات» بالجيزة.

 

وأسفرت تلك الأحداث عن مقتل 23 شخصا، وإصابة 267 خلال الاشتباكات بين مؤيدي الرئيس المعزول، محمد مرسي، وقوات الأمن والأهالي. 

وقال المرشد العام إنه يرفض استكمال التحقيقات معه، باعتبار أن جهات التحقيق تقوم بالانتقام منه، بتحريض من السلطة الحاكمة، وعندما واجهته النيابة بتحريات الأمن الوطني، قال «بديع»: «هذا كلام هجص في هجص، ولم يحدث أني حرضت على القتل لأجل إسقاط مظاهرات 30 يونيو»، مشيرا إلى أن «ما حدث هو انقلاب عسكري بامتياز، حيث خرجت الملايين في الشوارع والميادين، وكان على رأسها النهضة لتأييد شرعية الرئيس المعزول محمد مرسي».

 

وحول تصريحاته، التي حضت على أعمال العنف، وفقا للنيابة، أضاف «بديع»: «ليس هناك شيء يدل على هذا، وتصريحاتي كلها، التي صدرت من على جميع المنابر حرصت على التمسك بشرعية صندوق الانتخابات».

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان