رئيس التحرير: عادل صبري 04:51 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

"المؤتمر" لأحزاب البرلمان: الديمقراطية ليست بعلو الصوت

المؤتمر لأحزاب البرلمان: الديمقراطية ليست بعلو الصوت

الحياة السياسية

احمد قناوي عضو الهيئة العليا لحزب المؤتمر

"المؤتمر" لأحزاب البرلمان: الديمقراطية ليست بعلو الصوت

الحزب : مصر في حاجة لائتلاف برلمانية قوي

أحلام حسنين 22 ديسمبر 2015 13:58

قال أحمد قناوى، عضو الهيئة العليا لحزب المؤتمر،  إن ما يحدث حاليا من بعض الأحزاب تجاه ائتلاف دعم الدولة ليس له أي معنى، منتقدا إعلان  الأحزاب التي تمتلك الهيئات البرلمانية الأكبر تحت قبة المجلس رفضها الانضمام للائتلاف على صفحات الجرائد وشاشات التلفاز .

 

وأضاق قناوي، في تصريحات صحفيه له اليوم الثلاثاء،  إن رفض الانضمام للائتلاف لا يكون بهذه الطريقة ولكن ينبغي أن يكون من خلال قرارات جدية تتخذها الأحزاب بعد العودة لقواعدها، متوجها لهم قائلا:" الديمقراطية ليس معناها ارتفاع الصوت فى الحوار".

 

وطالب عضو الهيئة العليا لحزب المؤتمر،  الأحزاب والقوى السياسية الرافضة للانضمام لائتلاف دعم الدولة، بمراجعة نفسها مرة أخرى وأن ترى الاتجاه الأفضل والأمثل للدولة المصرية، مؤكدا  أن العالم كله بما فيه من برلمانات مختلفة فى أيدلوجياتها يسعى لائتلاف الأغلبية من أجل تشكيل الحكومة وليس كما يحدث فى مصر فقط.

 

كما أصدر  حزب المؤتمر، بيانا صحفيا ظهر اليوم الثلاثاء، أكد خلاله أن مصر فى حاجة لائتلاف برلمانى قوى يستطيع أن يعبر بها إلى بر الأمان خلال الفترة المقبلة، سواء كان هذا الائتلاف هو "دعم مصر " .

 

وقال عمرو محسن، مساعد رئيس الحزب،  إن هناك بعض القضايا الرئيسية التى ينبغى أن يتبناها الائتلاف أهمها دعم الرئيس  و الاقتصاد والقضاء على الإرهاب، لافتا إلى  أن التصنيف الائتماني لمصر  استقر مؤخرا عند المؤشر  B  وهذا مؤشر جيد للاستثمار.

 

وقد أعلن كل من حزب المصريين الأحرار ومستقبل وطن والوفد، وهي الأحزاب ذات المقاعد الأكبر في مجلس النواب، رفضهم الانضمام  لـ "ائتلاف دعم مصر"، بدعوى أنه يسعى لاحتكار الحياة السياسية

 

 

 

اقرأ أيضا

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان