رئيس التحرير: عادل صبري 01:51 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

وكيل نقابة المحامين: قيادات الإخوان قيد "الاعتقال القسري"

وكيل نقابة المحامين: قيادات الإخوان قيد الاعتقال القسري

الحياة السياسية

محمد الدماطي وكيل نقابة المحامين

وكيل نقابة المحامين: قيادات الإخوان قيد "الاعتقال القسري"

الأناضول 25 أغسطس 2013 13:16

طالب محمد الدماطي وكيل نقابة المحامين  بإخلاء سبيل المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمد بديع ونائبيه خيرت الشاطر ورشاد بيومي وباقي المتهمين في قضية التحريض على قتل متظاهرين في 30 يونيو الماضي، معتبرا أن المتهمين قيد "الاعتقال القسري".


جاء ذلك خلال أولى جلسات محاكمة بديع ونائبيه وثلاثة متهمين آخرين في قضية التحريض على قتل المتظاهرين أمام المقر العام للجماعة بمنطقة المقطم شرقي القاهرة والتي أجلتها محكمة الجنايات المصرية اليوم الأحد إلى جلسة 29 أكتوبر بسبب غياب المتهمين.

وقال الدماطي وهو محامي المتهمين خلال مرافعته إن موكليه "قيد الاعتقال القسري الذي يرتدي ثوب القانون".


وأضاف أنه "تابع التحقيقات مع المتهمين في محبسهم بسجن طرة جنوب القاهرة وأن الدفاع لم يتمكن من أداء دوره بالطريقة المطلوبة كما يكون الأمر عند التحقيق في مقر النيابة"، على حد قوله.

 ولفت الدماطي إلى أنه "يعلم أن طلبه إخلاء سبيل المتهمين في عدم حضورهم جلسة محاكمتهم غير قانوني لكن ظروف القضية واحتمالية تكرار الأمر بعدم إحضارهم جعلته يطلب من المحكمة إخلاء سبيلهم".


ورد عليه قاضي المحكمة "أعدك بأن يحضروا الجلسة القادمة"، ثم قرر تأجيل القضية ل29 أكتوبر المقبل، بحسب مراسل الأناضول الذي تواجد في قاعدة المحكمة.

من جانبه قال مصدر أمني إن جلسة محاكمة المتهمين من قيادات الإخوان ستكون في المرة المقبلة على الأرجح في أكاديمية الشرطة بالقاهرة الجديدة شرقي القاهرة وذلك لظروف التأمين.

وأرجع سبب عقد هذه الجلسة في دار القضاء العالي بوسط القاهرة هو معرفة المحكمة مسبقا بعدم إمكانية نقل المتهمين وبالتالي فإن التأجيل كان مصيرها.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات المصرية على ما قاله الدماطي، غير أن مسؤولين مصريين قالوا في أكثر من مناسبة إن إلقاء القبض على قيادات بجماعة الإخوان المسلمين جاءت بأوامر من النيابة العامة و"ليست اعتقالات سياسية".

وكانت النيابة، قد أحالت نهاية الشهر الماضي، مرشد جماعة الإخوان المسلمين محمد بديع، ونائبيه خيرت الشاطر ورشاد بيومي وآخرين (وجميعهم معتقلون)، إلى محكمة الجنايات للمحاكمة بتهمة التحريض على قتل متظاهرين.

والقضية التي تم الإحالة فيها تتعلق بسقوط 10  قتلى وإصابة عشرات آخرين أمام مقر جماعة الإخوان الرئيسي في حي المقطم، جنوب شرقي القاهرة، مساء 30 يونيو الماضي خلال اشتباكات بين مؤيدين ومعارضين للرئيس المعزول محمد مرسي، الذي ينتمي لجماعة الإخوان.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان