رئيس التحرير: عادل صبري 06:04 صباحاً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

سهام علي: القوانين المصرية تقنن العنف ضد المرأة

سهام علي: القوانين المصرية تقنن العنف ضد المرأة

الحياة السياسية

مؤتمر سابق لمؤسسة قضايا المرأة

سهام علي: القوانين المصرية تقنن العنف ضد المرأة

نادية أبوالعينين 13 ديسمبر 2015 10:54

قالت سهام علي، المدير التنفيذي لمؤسسة المرأة" target="_blank">قضايا المرأة، إنه منذ عام ٢٠٠٠ حاول المشرع المصري الحد من بعض القوانين التي تساند العنف ضد المرأة بتجريم الختان ووضع قانون الخلع في محاولة لإصلاح ما جاء في قانون الأحوال الشخصية، إلا أن القوانبن مازالت تقنن العنف ضد المرأة.

وأضافت علي، خلال المؤتمر المنعقد اليوم الأحد بعنوان: "قوانين تساند العنف ضد المرأة"، أنه على الرغم من اعتراف قانون العقوبات بشهادة المرأة كشهادة كاملة، يرفض قانون الأحوال الشخصية الاعتراف بشهادتها واعتبارها ناقصة، موضحة أنه على الرغم من إعطاء القانون حق التنقل للمرأة دون إذن الزوج أو الأب، إلا أن هناك ثغرات مازالت تمنع المرأة من ذلك.

 

وأوضحت أن قانون العقوبات في المادة ١٧ منه بحق الرأفة مع المتهم، تستخدم في بعض قضايا الاغتصاب المتسببة في الوفاة، وهو ما حدث في ٢٠٠٥ بعد وفاة مريضة بالقلب نتيجة اغتصابها، واستخدم القاضي تلك المادة لإعطاء المتهم ٣ سنوات فقط.

 

وأشارت إلي أن المادة ٦٠ من العقوبات تتحدث عن أن المادة لا تسري على كل من استخدم الضرب بنية سليمة وفقا لأحكام الشريعة الإسلامية ويستخدم القضاة تلك المادة لاعتبار ضرب الزوجة ضمن تلك المادة، مؤكدة أن عقوبات جريمة الزناة في القانون غير متساوية بين الرجل والمرأة على الرغم من مساواة العقوبة في الشريعة الإسلامية.

 

وحول تجريم ختان الأناث، أكدت أن نص المادة شابه بعض القصور والثغرات، لأنها تتحدث عن الأذاء العمدي في حالة حدوثه أثناء ختان الأناث، وإباحته في حالات الضرورة، مما جعلها وسيلة للتهرب من العقوبة في بعض الحالات.

 

اقرأ أيضًا: 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان