رئيس التحرير: عادل صبري 11:30 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

سياسيون يرفضون دعوات لمنع إذاعة جلسات البرلمان

سياسيون يرفضون دعوات لمنع إذاعة جلسات البرلمان

الجمل : الدستور ينص على علنية الجلسات..والشهابي:ستكون مضحكة

احلام حسنين 11 ديسمبر 2015 17:14

مع اقتراب انعقاد الجلسة الأولى لمجلس النواب الجديد ، ثارت أحاديث حول وجود نية لعدم إذاعة جلسات البرلمان على الهواء والاكتفاء ببث مقتطفات منها نهاية كل يوم بعد إجراء "مونتاج" لها، وهو ما رفضه سياسيون. معتبرين أنها محاولة للتستر على عوارات المجلس بحجة "الحفاظ على هيبته"، ومؤكدين أن سرية الجلسات تتنافى مع الدستور

 

فمن جانبه قال المستشار محمد حامد الجمل، رئيس مجلس الدولة الأسبق، إن الحديث عن سرية جلسات مجلس النواب ليس له أساس شرعي ولا منطق سياسي، و يتنافى مع الدستور الذي ينص في المادة 120 على أن: "جلسات مجلس النواب علنية،  ويجوز انعقاد المجلس فى جلسة سرية بموافقة أغلبية الأعضاء للحفاظ على الأمن القومي". 

 

وأكد الجمل، في تصريح لـ " مصر العربية"،  أنه يجب الالتزام بالشرعية والعلنية ولا يجوز الحجر أو حظر نشر جلسات البرلمان  على الهواء، لأن الشعب الذي انتخب النواب له  الحق في معرفة ما يدور داخل هذه الجلسات من مناقشات وقرارات وتشريعات، لافتا إلى أن الحفاظ على هيبة المجلس يكون بمناقشات مهذبة لا سب فيها ولا قذف للآخرين وتحقيق مطالب وآمال الشعب بشفافية وجدية.

 

ورفض أحمد بهاء الدين شعبان، رئيس الحزب الاشتراكي المصري، أن تكون جلسات البرلمان سرية لأحقية الشعب في أن يعرف ما يدور  داخل المجلس، وكشف المواقف الفعلية للنواب وما إذا كانوا يحرصون على الصالح العام أو يبحثون عن مصالحهم الشخصية.

 

واعتبر شعبان، أن سرية الجلسات للحفاظ على هيبة المجلس حجة "واهية" ومحاولة للتستر على عوراتهم، والهدف منها خدمة بعض العناصر  التي تريد أن تُخبئ سوءاتها وما يدور داخل أروقة المجلس، مضيفا أن إذاعة الجلسات بعد إجراء "مونتاج" لا فائدة منه لأنها سيتم تطهيرها من الحقائق المريرة المطلوب كشفها والشعب يريد أن يشاهد المواقف علنية دون حذف منها للتمييز  بين الخبيث منهم والطيب. 

 

وشدد ناجي الشهابي، رئيس حزب الجيل، أن إذاعة جلسات مجلس النواب حق دستوري وكل مواطن له الحق في معرفة ما يدور داخل الجلسات، ولا يجوز عقدها في سرية إلا في الحالات التي تتعلق بالأمن القومي للبلاد.

 

وأضاف الشهابي ساخرا:" اعتقد أن الجلسات ستكون مسلية وفيها مواقف كوميدية مضحكة ستحقق نسبة مشاهدة أعلى  ستحقق ربح كبير للتلفزيون من خلال الإعلانات، ومن حق الشعب يتفرج ويتسلى"، مشيرا إلى أنه ربما يكون هناك تعليمات بألا تُذاع الجلسات للحفاظ على هيبة المجلس وأسرار .

 

وقال محمد أبو حامد، عضو مجلس النواب المستقل عن دائرة الوايلي، إنه يفضل أن تكون جلسات مجلس النواب علنية لأنه من حق الشعب أن يعرف ما يدور في الجلسات، مضيفا أنه سينتظر حتى ينعقد المجلس ويُعرض هذا الأمر ويستمع لوجهات النظر وإذا كانت سرية الجلسات ستحقق الصالح العام فسيؤيد هذا القرار. 

 

واقترح أبو حامد أن تكون الجلسات الخاصة بالمناقشات النهائية والتصويت على القوانين والقرارات التي تشغل الرأي علنية على الهواء مباشرة،  وتكون سرية في حالة مناقشات تتعلق بالأمن القومي للبلاد.

 

اقرأ أيضا 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان