رئيس التحرير: عادل صبري 11:39 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"مقر الوفد" عنوان المعركة الجديدة بين "الإصلاح" و"البدوي"

مقر الوفد عنوان  المعركة الجديدة بين الإصلاح والبدوي

الحياة السياسية

البدوي وبدراوي

"مقر الوفد" عنوان المعركة الجديدة بين "الإصلاح" و"البدوي"

رسلان :رئيس الحزب يعتزم بيع المقر الرئيسي ..وصلاح :مجرد شائعات

محمد نصار 10 ديسمبر 2015 17:20

قال مصطفى رسلان  القيادي بتيار إصلاح  حزب الوفد  المعارض لرئيس الحزب الحالي السيد  البدوي ، أنه لديهم  معلومات  حول اقتراب قيادة الحزب الحالية من بينع  المقر الرئيسي  للحزب بالدقي  ، للخروج  من الأزمة المالية التي يمر بها الحزب ، خاصة بعد  ما أسماه  بتبديد قيادة الحزب الحالية لودائع  بقيمة 90 مليون  جنيه  على حد  تعبيره  . 

 

 

وقال رسلان في تصريحات  خاصة  لـ"مصر العربية"  إنه تلقى معلومات من داخل الحزب الوفد تفيد بوجود توجه ومحاولات لدى قياداته لبيع المقر من أجل سداد مديونيات الجريدة والحزب والتي بلغت حوالي 13 مليون جنيه .

 

وأشار رسلان ، أن حزب الوفد تحت قيادة البدوي قارب على الانتهاء، متابعا " الحزب أصبح يبحث عن بيع أصوله بعد تبديد ودائع بقيمة 90 مليون جنيه، كما أنه مني بهزيمة في انتخابات البرلمان، فلم يحصد سوى 45 مقعدا من أصل 300 مرشح دفع بهم في الانتخابات".

 

وأعرب رسلان عن رفضه التام لبيع مقر الوفد، لأنه ملك للوفديين جميعا وليس حكرا على السيد البدوي أو تيار الإصلاح.

 

وعلى الجانب الأخر نفى الوفد على لسان مستشاره الإعلامي، معتز صلاح، وجود أي رغبة لدى الحزب في بيع مقره الرئيسي، أو غيره من المقار الأخرى.

 

واعتبر صلاح في حديثه لـ "مصر العربية" أن هذه مجرد  شائعات  يرددها أعضاء تيار الإصلاح المفصولين من الحزب وهدفها تشويه صورة الوفد أمام الرأي العام، وإظهاره بدور "الموشك على الإنهيار".

 

وأكد أن الوفد ليس ملكا لقياداته، ولا يحق لهم التصرف في ممتلكاته إلا بعد الرجوع لجموع الوفديين في مختلف المحافظات، مشيرا إلى أنهم يحاولون استعادة قصر فؤاد باشا سراج الدين من الأسرة القطرية التي اشترته من الورثة، وذلك للقيمة التاريخية العظيمة لهذا القصر الذي شهد أحداثا ومواقف وطنية ثابتة في ذاكرة الأمة".

 


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان