رئيس التحرير: عادل صبري 01:05 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الصحفيين: تصاريح أمنية للإعلاميين في ساعات الحظر

بالتنسيق مع الجيش..

الصحفيين: تصاريح أمنية للإعلاميين في ساعات الحظر

كتب - ممدوح المصري: 24 أغسطس 2013 14:30

أعلنت نقابة الصحفيين أنها اتفقت مع المسؤولين في القوات المسلحة، على سرعة إصدار تصاريح لتسهيل مهمة الصحفيين والإعلاميين خلال فترة سريان حظر التجول.

وطالبت النقابة جميع الصحف بالحصول على تلك التصاريح من قيادة المنطقة العسكرية المركزية.

ورحبت النقابة بقرار النيابة العسكرية بالإسكندرية إخلاء سبيل مدير مكتب جريدة "الجمهورية" بالبحيرة حامد البربري، والذي كان محتجزًا على ذمة حادث إطلاق النيران على أحد الكمائن العسكرية بمدينة دمنهور.

ومن جانبه قال كارم محمود ،سكرتير عام النقابة، في تصريحات صحفية اليوم إن النقابة أجرت اتصالات مكثفة خلال اليومين الماضيين مع المسؤولين المعنيين في القوات المسلحة، بعد شكاوى عدة وصلت إلى النقابة من زملاء لم يُسمح لهم بالمرور خلال فترات حظر التجول، وتعرض بعضهم لمضايقات في بعض الكمائن والنقاط الأمنية، رغم أن الصحفيين والإعلاميين ضمن الفئات المرخص لها بالحركة خلال سريان الحظر، بحكم طبيعة عملهم ومهامهم.

 وأضاف محمود أن الاتصالات أسفرت عن موافقة المسؤولين على إصدار "تصاريح أمنية" خاصة للصحفيين والإعلاميين بموجب خطابات معتمدة من صحفهم ومؤسساتهم الإعلامية، لتسهيل أدائهم لعملهم وتنقلاتهم في ساعات حظر التجول، إذا اقتضت الضرورة ذلك، كما تم الاتفاق على تخصيص "حارة" في الطريق عند كل نقطة تفتيش عسكرية، لمرور حاملي التصاريح من الصحفيين والإعلاميين للتيسير عليهم.

 

وطالب كارم محمود جميع المؤسسات الصحفية والإعلامية بسرعة إرسال خطابات إلى  قيادة المنطقة العسكرية المركزية بالعباسية، التي ستتولى استخراج التصاريح الأمنية المطلوبة، موضحًا أن كل مؤسسة ستتسلم عددًا من تلك التصاريح، لتتولى توزيعها بمعرفتها على الزملاء المكلفين بالمهام الميدانية، حيث لن يُسمح بالمرور إلا لحاملي تلك التصاريح اعتبارًا من اليوم السبت.

وقال محمود إنه بالنسبة للزملاء مراسلي الصحف في المحافظات، فسيتم استخراج التصاريح لهم بمعرفة المسؤولين في كل محافظة، وبموجب خطابات معتمدة من مؤسساتهم أيضًا.

وناشد سكرتير عام النقابة جميع الزملاء الصحفيين والإعلاميين مراعاة الظروف الدقيقة التي تمر بها البلاد حاليًا، وتوخي أقصى درجات الحيطة والحذر أثناء أدائهم لمهماتهم الميدانية، حفاظًًا على أرواحهم، والتعاون الكامل مع السلطات العسكرية والأمنية التي تطبق حظر التجوال بإبراز التصاريح الأمنية والهوية الصحفية، حتى يمكن لتلك السلطات تقديم التسهيلات اللازمة لهم.

وفي سياق متصل، رحب كارم محمود بالقرار الذي أصدرته النيابة العسكرية بالإسكندرية، أول أمس الخميس، بإخلاء سبيل الزميل حامد البربري مدير مكتب جريدة "الجمهورية" بالبحيرة، بضمان محل إقامته، بعد أن كان متهمًا بحيازة سلاح ناري غير مرخص، وإطلاق النيران على أحد الكمائن العسكرية بمدينة "دمنهور"، خلال فترة حظر التجوال مساء الاثنين الماضي، خلال الحادث المأساوي الذي أدى إلى وفاة الزميل تامر عبد الرؤوف مدير مكتب جريدة "الأهرام" في البحيرة أيضًا.

وقال سكرتير عام نقابة الصحفيين إن قرار النيابة العسكرية جاء تتويجًا للجهود المتواصلة التي قام بها نقيب الصحفيين ضياء رشوان وعدد من أعضاء مجلس النقابة، والاتصالات المكثفة مع جميع الجهات المعنية لمتابعة القضية منذ اللحظة الأولى للحادث الأليم، خصوصًا أن تحريات الأمن العام نفت حيازة أو استخدام الزميل حامد البربري لأي سلاح ناري.

 وشدد السكرتير العام على أن النقابة ستتابع عن كثب التحقيقات في القضية، لضمان الوصول إلى حقيقة الحادث وكشف المسئولين عنه، مضيفًا أن مجلس النقابة سيقوم بواجباته والتزاماته كاملة تجاه شهيد الواجب الزميل تامر عبد الرؤوف وأسرته.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان