رئيس التحرير: عادل صبري 03:56 مساءً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

اعتقال رجل فى مطار نيويورك كان ينقل يورانيوم داخل حذائه

اعتقال رجل فى مطار نيويورك كان ينقل يورانيوم داخل حذائه

الحياة السياسية

مطار نيويورك - ارشيفية

اعتقال رجل فى مطار نيويورك كان ينقل يورانيوم داخل حذائه

أ ف ب 24 أغسطس 2013 06:42

اعتقل رجل في مطار "جي اف كي" في نيويورك وبحوزته يورانيوم مخبأ داخل حذائه ووجهته إيران، بحسب القضاء الأمريكى. ويواجه باتريك كامبيل البالغ 33 عاما والمقيم في سيراليون وكان آتيا من باريس، تهما بأنه كان يعتزم لعب دور الوسيط لبيع 1000 طن من اليورانيوم المنقى لإيران، في انتهاك للتشريعات الأمريكية. 

كان كامبيل خاضعا للمراقبة منذ مايو 2012، بعدما رد على إعلان مبوب على موقع إلكتروني طلب فيه صاحب الإعلان شراء مادة "اليورانيوم 308". ورد كامبيل على الإعلان من دون معرفة أن صاحب الإعلان هو عميل سري في أجهزة ادارة شئون الهجرة. 

وأوضح صاحب الإعلان أنه يريد شراء ألف طن من اليورانيوم المنقى الموجه لإيران، كان يتعين مزجه بمعادن أخرى للتمكن من السفر. وأشار كامبيل إلى أنه لا مشكلة لديه وأن الشحنة سيتم نقلها من سيراليون إلى مرفأ بندر عباس في إيران على أنها من مادة الكروميت. وفي محادثات عبر الهاتف وعبر برنامج سكايب أو عبر مراسلات إلكترونية، قال كامبيل إنه مرتبط بشركة تبيع اليورانيوم والذهب والماس والكروميت على حدود ليبيريا وسيراليون، بحسب القرار الاتهامي. وكي يتم الاستعانة به في استخدامات نووية، يتعين تخصيب اليورانيوم المنقى. 

واعتقل كامبيل الأربعاء بعيد وصوله إلى نيويورك آتيا من باريس، خلال انتقاله إلى فلوريدا، حيث كان يعتزم عرض عينات من اليورانيوم لـ"زبونه"، وفق القرار الاتهامي. وتم تخبئة هذه العينات من اليورانيوم في أكياس بلاستيكية داخل حذاء كان موضوعا في حقائبه. وفي ناقلة البيانات الخاصة به، عثر المحققون أيضا على بيانات خاصة ببيع اليورانيوم وتسليمه، وفق الوثيقة نفسها. 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان