رئيس التحرير: عادل صبري 07:47 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

حماية الصحفيين بنيويورك يطالبون بالإفراج عن الإسكندراني

100 كاتب وناشط يستنكرون احتجازه

حماية الصحفيين بنيويورك يطالبون بالإفراج عن الإسكندراني

نيويورك - السيد موسى و أحمد فتحي 02 ديسمبر 2015 18:43

طالبت لجنة حماية الصحفيين "CPJ"- منظمة مستقلة مقرها نيويورك-، فى بيان أصدرته مساء الثلاثاء السلطات المصرية بالإفراج فوراً عن  "اسماعيل الإسكندرانى " الصحفى و الباحث الأكاديمي  الذى وجهت له  اتهامات بنشر أخبار كاذبة و الانتماء لجماعة محظورة من قبل نيابة أمن الدولة.

 

وقال "جيسون شتيرن" الباحث المتخصص فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا باللجنة :" إن اعتقال "الإسكندرانى" هو أحدث محاولة من قبل الحكومة المصرية لإسكات الصحفيين الذين ينتقدونها من خلال القوة والترهيب، داعياً السلطات إلى الإفراج عنه وإسقاط جميع التهم الموجهة إليه".

 

من جهة أخرى ، انتقد أكثر من 100 كاتب صحفي وباحث احتجاز الإسكندراني عقب عودته لمصر من رحلة بالخارج .  

 

وقالوا في بيان لهم وصلت "مصر العربية" نسخة منه:" فوجئ جموع المصريين بالخارج و بصفة خاصة النشطاء و الحقوقيون المتابعون للشأن المصري و المهتمون به بانتهاك جديد للحريات حيث تم توقيف الصحفي و الباحث الأكاديمي/ إسماعيل الإسكندراني عند عودته إلى أرض الوطن من رحلة مهنية طويلة".

 

وأضاف البيان :" إسماعيل الإسكندراني هو الباحث و الصحفي و الوجه المعروف فى الساحة الصحفية الدولية و الذي تستعين بأبحاثه منظمات دولية من بينها منظمة الامم المتحدة نظراً لمهنيته الشديدة في تحقيقاته الاستقصائية و بحوثه العلمية المستندة على العمل الميداني و التوثيق المعلوماتي المحترف مما أهله للحصول على العديد من الجوائز من دوائر مصرية و عربية و دولية ".

 

و تابع :" بدلاً من أن تستفيد الدولة من هذا الباحث النابه و هذا النموذج الناجح من شباب الوطن يفاجئ الجميع بأن التطبيق الفعلي لإحتواء شباب ثورة يناير   ...  و  حيث أن التجارب علمتنا أن انتهاكات هذا النظام و إجرامه لن يؤدي الا زيادة احتقان خيرة أبناء هذا الوطن و هم الشريحة الأكبر فيه و هم الشباب".

 

 و تابع :" و حيث ان إسماعيل الإسكندراني لم يرتكب جريمة وحيث انه لا توجد الا اتهامات ملفقة و مطاطة تتنافي مع أبسط قوعد المنطق و مواقف إسماعيل الوطنية المعلنة فإن الموقعين على هذا البيان يدينون و يشجبون بشدة التجاوزات و الانتهاكات والتلفيقات  في حق اسماعيل الإسكندراني .. كما يعلنون عن دعمهم الكامل لاسماعيل الإسكندراني" .

والموقوعون هم :

 

 

 
اقرأ أيضًا:

أي عار أصابك قبل رابعة أو بعدها؟

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان