رئيس التحرير: عادل صبري 03:48 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

الأمن يداهم منازل 4 عمال في "السويس للصلب"

الأمن يداهم منازل 4 عمال في السويس للصلب

الحياة السياسية

صورة ارشيفية

بحجة تحريضهم على الإضراب

الأمن يداهم منازل 4 عمال في "السويس للصلب"

يوسف ابراهيم 22 أغسطس 2013 14:42

 قالت مصادر عمالية فى شركة السويس للصلب إن  قوات الأمن قامت بمداهمة منازل أربعة عمال من شركة السويس للصلب المضربين عن العمل منذ ثلاثة أسابيع، بدعوى تحريضهم العمال على الإضراب.

وأشارت المصادر إلى أنه  تم إلقاء القبض على "محمد إبراهيم " أحد العاملين الذى تمت إحالته للنيابة، الأمر الذى دفع العمال إلى تنظيم وقفة احتجاجية أمام بوابات المصنع مطالبين بالإفراج عن زميلهم ووقف الملاحقات الأمنية لباقى زملائهم الذين تتهمهم إدارة المصنع بتحريض العمال على الإضراب.
وأكد العمال على مهاجمة أكثر من أربعين من العرب القاطنين بجوار المصانع بالسلاح الآلى للعمال المعتصمين منذ يوم 23 يوليو الماضى، وإطلاق الرصاص عليهم لإرهابهم وإجبارهم على فض اعتصامهم، أمام أعين قوات الجيش التى ترابط بجوار المصنع منذ أسبوعين.
يذكر أنه دار الخدمات النقابية والعمالية أصدرت بيانا قالت فيه إنه قد قامت يوم الاثنين 12 أغسطس الجاري قوات الجيش الثالث، بالاعتداء على عمال الشركة المضربين، وألقت قوات الأمن القبض على اثنين من القيادات العمالية بالشركة هم "على رءوف عبد الخالق" و"عمر محمد يوسف" من أمام بوابة المصنع نتيجة البلاغات المقدمة من إدارة الشركة، والتى تتهمهم فيها بتحريض العاملين على الإضراب، حيث أخلت النيابة سبيلهم بكفالة مالية قدرها 500 جنيه لكل منهم.
تأتى هذه الأزمة على خلفية قيام مدير المصنع رفيق الضو "لبنانى الجنسية" فى  23 يوليو الماضى بوقف 12 عاملا من القيادات العمالية بالمصنع عن العمل، ومنعهم من الدخول بقوة مسلحة من البدو مما دفع زملائهم بالمصنع إلى إعلان الإضراب وإيقاف العمل بكافة المصانع احتجاجا على هذا التصرف مطالبين بعودة زملائهم.
وطوال الأسبوع الماضى جرت مفاوضات توصل فيها العمال مع الإدارة على صرف حوافز شهر يونيو بواقع 16 يوما، وصرف راتب شهر يوليو كاملا مع تنازل إدارة الشركة عن وقف العمال، إلا أن الإدارة لم تلتزم بذلك وأكدت على أنها لن تصرف سوى خمسة أيام حوافز لشهر يونيو ووقف صرف راتب شهر أغسطس بحجة امتناع العمال عن العمل واستمرت الملاحقات الأمنية للعمال الموقوفين والتى كان آخرها ما حدث صباح اليوم.
ومن جهتها، طالبت  دار الخدمات النقابية والعمالية فى بيان لها اليوم بالتضامن مع مطالب عمال السويس للصلب المشروعة، وحذرت من استغلال رجال الأعمال للوضع السياسى المرتبك فى مصر وضرب عرض الحائط بالقوانين والمواثيق الدولية التى تكفل للعمال حقهم فى الإضراب والمطالبة بحقوقهم المشروعة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان