رئيس التحرير: عادل صبري 12:23 صباحاً | الخميس 26 أبريل 2018 م | 10 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

قوى سياسية تطالب السلطات المصرية بالتدخل لإبقاء مبارك سجينا

بينها تمرد و6 إبريل

قوى سياسية تطالب السلطات المصرية بالتدخل لإبقاء مبارك سجينا

الأناضول 21 أغسطس 2013 15:59

طالبت قوى سياسية مصرية السلطات المسؤولة في البلاد بـ"التدخل" لإبقاء مبارك سجينا، وذلك عقب صدور قرار محكمة اليوم بإطلاق سراحه في آخر القضايا المحبوس على ذمتها احتياطيا.

وقالت "حركة 6 إبريل-جبهة أحمد ماهر" المصرية إنها لم تفاجئ بقرار الإفراج عن مبارك اليوم بعد قضائه مدة الحبس الاحتياطي في قضية هدايا المؤسسات الصحفية.

وفي أول رد فعل على القرار، أوضح خالد المصري المتحدث باسم الحركة أن "مبارك أجرم في حق شعبه، وسواء برأه القضاء أم لا ، فهو مجرم في نظرنا".

وتابع أن "الشعب المصري حكم على مبارك في ميدان التحرير وعزله من الحكم في 2011، أما القضايا التي تم تبرئته منها تباعا، فستكون هناك مسارات قانونية أخرى يمكن اللجوء إليها تتضمن قضايا جديدة يمكن العمل عليها" من اجل إبقائه في السجن.

من جانبها، طالبت حركة "تمرد" الرئيس المؤقت، عدلي منصور، ورئيس الوزراء، حازم الببلاوي، باحتجاز مبارك، استنادا إلى حالة الطوارئ المعلنة في البلاد.

وأعلن منصور حالة الطوارئ قبل أسبوع، ويجوز للسلطات في ظل هذا القانون اتخاذ إجراءات استثنائية.

وقالت "تمرد"، التي قادت مظاهرات أفضت إلى عزل مرسي، إن قرار الإفراج عن مبارك طبيعي في ظل رفض نظام الرئيس المعزول محمد مرسي التحقيق في تقارير لجان تقصي الحقائق التي صدرت في قضايا وتضم اتهامات لمبارك ورجال نظامه.

وأنحت "تمرد" باللائمة على الرئيس المقال محمد مرسي، قائلة إنه لم يصدر قانون للعدالة الانتقالية يضمن محاكمات لكل مدان بقتل الشهداء، والمتورطين في قضايا فساد.

وأشارت إلى أن الحملة ستعمل خلال تواجدها بلجنة الـ50 لتعديل الدستور، على وجود نصوص دستورية تعطي الحق في محاكمة الرئيس والوزراء بتهم الفساد و التقصير .

ولفتت "تمرد" إلى أنها تعتزم الإعلان عن موعد خلال الأيام القادمة لإجراء محاكمة شعبية للرئيس الأسبق.

وأضافت أن ما حدث خلال عهد مبارك من فساد وإفساد وقتل بشكل مباشر، وغير مباشر، وحرق الأرض، وتجريف الأحزاب والتيارات السياسية والارتماء في أحضان الولايات المتحدة الأمريكية، كاف لينال أقصى عقوبة شعبية.

من جانبها، وصفت حركة "قضاة من أجل مصر" قرار إخلاء سبيل مبارك في قضية هدايا المؤسسات الصحفية بأنه "أحد فعاليات الانقلاب".

وقال المستشار وليد شرابي منسق عام الحركة، في تصريح خاص لمراسل الأناضول، إن إخلاء سبيل مبارك يعيدنا إلى مشهد ما قبل 25 يناير، حيث عاد نفس النظام بآلياته.

وشدد شرابي على أن ما حدث اليوم سيكشف مواقف كثيرين ممن "حسبوا زورا على ثورة 25 يناير 2011".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان