رئيس التحرير: عادل صبري 11:21 صباحاً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الكرامة: زيارة تواضروس للقدس شرخ في جدار مقاومة التطبيع

الكرامة: زيارة تواضروس للقدس شرخ في جدار مقاومة التطبيع

الحياة السياسية

البابا تواضروس الثاني - أرشيفية

الكرامة: زيارة تواضروس للقدس شرخ في جدار مقاومة التطبيع

عبدالغنى دياب 26 نوفمبر 2015 12:41

أدان حزب الكرامة الناصري سفر البابا تواضروس، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، إلى القدس المحتلة عن طريق تل أبيب، للمشاركة في جنازة الأنبا "أبرام" مطران القدس والشرق الأدنى الذي وافته المنية أمس.

 

وأعرب  الكرامة، في بيان له، اليوم الخميس، عن أسفه لهذه الزيارة، مؤكدا على  أن سفر "بابا المصريين" سيحدث شرخا عميقا في جدار مقاومة التطبيع مع الكيان الصهيوني الذى يرتكب المذابح اليومية بحق الشعب الفلسطيني.

 

وأضاف الحزب أنه كان يأمل أن يحافظ البابا على ثوابت الكنيسة الوطنية التي أرساها البابا الراحل شنودة، الذي واجه الرئيس السادات رافضا زيارة المسيحيين إلى الأرض المحتلة إلا بعد تحريرها.

 

 وأشار البيان إلى أن الخط الوطني للكنيسة المصرية في مواجهة التطبيع أحد الثوابت التي استقر عليها وجدان الشعب المصري بمسلميه وأقباطه.

 

وطالب بيان الكرامة البابا تواضروس، بالثبات على المبادئ الوطنية، فيما يخص القضايا المصيرية، وعلى رأسها القضية الفلسطينية في هذا الظرف الدقيق التي تمر به البلاد من الحرب على الإرهاب.

 

 يذكر أن زيارة تواضروس ليست الأولى لقيادة دينية مصرية، حيث سافر الدكتور على جمعة، مفتى الديار المصرية، إلى القدس، ففي أبريل 2012، عن طريق الأردن، بتأشيرة دخول إسرئيلية، وهوجم وقتها من قبل القوى السياسية التي اعتبرت زيارته تطبيعا مع العدو الصهيوني.

 

 جمعة برر زيارته في هذا الوقت بدعم سكان مدينة القدس وافتتاح مركز الإمام الغزالي للدراسات.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان