رئيس التحرير: عادل صبري 09:49 مساءً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

9 مشاهير خرجوا من مولد الانتخابات بلا حمص

9 مشاهير خرجوا من مولد الانتخابات بلا حمص

أبرزهم عبد العزيز وأبوسعدة وبغدادي وحميدة

عبد الغنى دياب 24 نوفمبر 2015 17:50

خسارة لم تكن متوقعة تلقاها عدد من المشاهير الذين تصدروا المشهد الانتخابي في المرحلة الثانية، لتظهر النتائج الأولية لفرز صناديق الاقتراع بعدم وجودهم في الفائزين بمقاعد مجلس النواب الفردية، أو حتى خوض جولة اﻹعادة.

 

أبرز الخاسرين في المرحلة الثانية لانتخابات مجلس النواب، هو محمد عبدالعزيز  أحد قيادات حركة تمرد سابقا، وعضو لجنة الخمسين ﻹعداد دستور 2014.

 

وتلقى عبدالعزيز خسارة كبيرة بدائرته في شبرا الخيمة وأظهرت النتائج وصول أربعة مرشحين لجولة الإعادة سيتنافسون على مقعدي الدائرة.

 

 

وفي دائرة المحلة الكبرى، بمحافظة الغربية، تلقى ناجي الشهابي رئيس حزب الجيل، ضربة موجعة من خصومه بعد ظهور النتائج الأولية لعمليات فرز الأصوات، فلم يأت اسمه ضمن المؤهلين لجولةالإعادة على مقاعد الدائرة.

 

وقال الشهابي، في تعليق له على النتائج، إنه يفكر في الانسحاب من العملية السياسية برمتها.

 

وشهدت دائرة الحسينة بمحافظة الشرقية، خسارة المهندس حازم عمر، رئيس حزب الشعب الجمهوري، بعد حصوله على  20922 صوتا بفارق حوالي 4 آلاف صوتا عن أقرب منافسيه، ولم يتأهل لخوض جولة اﻹعادة.

 

كما تلقى المحامي الحقوقي حافظ أبو سعدة ضربة موجعة، من منافسه حسين مجاور، النائب السابق عن الحزب الوطني المنحل، بدائرة المعادي وطرة، حيث أظهرت النتائج الأولية لعمليات الفرز، وصول مجاور، والمرشح المستقل جمال الشريف، بعد منافسة شرسة بين 21 مرشحا وجاء أبو سعدة في المركز الثالث.

 

ولم يشفع للمرشح هشام أكرم، أنه حفيد الفريق سعد الدين الشاذلي، رئيس أركان الجيش المصري في حرب أكتوبر 1973، ولم يحصل إلا على 13128 من أصوات الدائرة وتأهل أربعة مرشحين آخرين لجولة الإعادة.

 

وفي الجمالية، اظهرت النتائج الأولية عدم تأهل عضو الحزب الوطني والبرلماني المخضرم حيدر بغدادي، إلى جولة اﻹعادة، وبات خارج لعبة الانتخابات.

 

وأظهرت النتائج وصول هاني مرجان، و منى جاب الله، ومحمد المالكي، وعبد الله عبد الغني لجولة الإعادة، فيما حصل البرلماني السابق حيدر البغدادي على 3476 صوتا.

 

 

في الاتجاه ذاته، جاءت نتائج عمليات الفرز مخيبة للبرلماني السابق رجب هلال حميدة، مرشح حزب مصر العروبة، الذي يترأسه الفريق سامي عنان، رئيس أركان حرب القوات المسلحة السابق.

 

واستكمالا لمسيرة المشاهير الخاسرين، علق البرلمانى السابق باسل عادل، والذي خاض السباق عن دائرة مدينة نصر مستقلا، على خسارته قائلا: "مبروك خسرنا المقعد وكسبنا أنفسنا، قضيتنا الوطن و المرافعة لم تنته، صلابتنا من فولاذ لوطن يستحق، صباحكم رضا و تفاؤل و قوه و نصر".

 

وكتب عادل على صفحته بموقع التواصل الاجتماعى "تويتر"، "شكر للألف الذين انتخبوني رغم حملات التشوية".

 

وأيضا تلقي الفنان حمدي الوزير، هزيمة ساحقة بدائرة الزهور والمناصرة والمناخ ببورسعيد، حيث أسفرت النتائج النهائيةعن خوض المرشحين أحمد فرغلي، وأحمد سليمان، وشريف صالح، ورانيا السادات، جولة الإعادة.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان