رئيس التحرير: عادل صبري 10:53 مساءً | الثلاثاء 24 أبريل 2018 م | 08 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مشرحة زينهم تركت أمعاء "شريف" خارج بطنه

مشرحة زينهم تركت أمعاء شريف خارج بطنه

الحياة السياسية

جثث ضحايا عربة الترحيلات

ناشط حقوقي:

مشرحة زينهم تركت أمعاء "شريف" خارج بطنه

نادية أبو العينين 20 أغسطس 2013 09:12

قال المحامي أسامة المهدي، عضو الجماعة الوطنية لحقوق الإنسان، إن جثث عدد من ضحايا سيارة ترحيلات أبوزعبل، تم تشريحها دون أن تتم خياطة موضع التشريح.

 

وأضاف أنه عند وصولهم إلى مشرحة زينهم أمس وجدوا جثة صديقهم شريف صيام بها فتح التشريح من الصدر حتى منتصف البطن ولم يقم الأطباء الشرعيون بخياطته فبدت أمعائه خارج بطنه على حد قوله، مضيفًا أن بعض الجثث تم تشريحها والبعض الأخر لم يتم تشريحها، وأن بعض الجثث المشرحة لم يتم خياطتها وظلت مفتوحة مثلما حدث لشريف صيام صديقه.

 

وأوضح "المهدي - وهو أحد اصدقاء شريف صيام أحد ضحايا الحادث - أن اللون الداكن للوجه ومنطقة الصدر في الجثث لم تكن نتيجة احتراق أو تفحم، وأن هناك حالة واحدة كان بها جرح قطعي في فروة الرأس، ووجود بعض التجمعات الدموية الغريبة في بعض الجثث.

 

وأشار إلى أن بعض الأهالي قالوا انهم وجدوا جثث ذويهم محترقة، مشيرًا إلى أن الجثث لم يتم وضعها في ثلاجات المشرحة ما أدى إلى الانتفاخ الشديد بالجثث.

 

وأكد المهدى انه تم تسليم 32 جثة لأهالي المتوفين، ولم يتبقَ سوى 5 آخرين رفض ذويهم استلامهم لاعتراضهم على التقرير.

 

وأوضح أن أسرة شريف قامت بزيارته في محبسه بقسم مصر الجديدة عصر يوم السبت 17 أغسطس قبل ترحيله إلى سجن أبو زعبل، مؤكدًا أن شريف لم يكن إرهابيًا أو متطرفًا.

 

وعلق الناشط السياسي علاء عبد الفتاح على رواية أسامة المهدي بأنها تشكك في الرواية التي بثتها الداخلية بمحاولة هروب المساجين أو إحداث التمرد، لعدم وجود طلقات نارية بجثث القتلى.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان