رئيس التحرير: عادل صبري 04:35 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

حرق محلات وعيادات ومنازل لـ"إخوان" بالمنوفية

حرق محلات وعيادات ومنازل لـإخوان بالمنوفية

الحياة السياسية

حريق - أرشيف

حرق محلات وعيادات ومنازل لـ"إخوان" بالمنوفية

أحمد عجور 20 أغسطس 2013 09:05

حالة من الغضب العارم اجتاحت محافظة المنوفية عقب تشييع 21 من أبناء المحافظة الذين راحوا ضحية حادث رفح، حيث حطم نحو 150 من أهالى وشباب محافظة المنوفية محل "مؤمن" بشارع الاستاد بشبين الكوم، بدعوى تبعيته لجماعة الإخوان، حيث قاموا بتكسير اللافتة الرئيسية وواجهة المحل وإضرام النيران به.

 


كما أغلق العشرات منهم محلات الذهب والبقالة بشبين الكوم التابعة لجماعة الاخوان المسلمين مهددين بتكسيرها وإشعال النيران بها، وتجمع الآلاف أمام ديوان عام محافظة المنوفية، وذلك انتظارا لجثمان شهداء حادث سيناء الإرهابى لدفنهم فى مقابر أسرهم.

 


وقام الآلاف من أهالى مدينة الشهداء بتحطيم محلات "سندس" التابعة للإخوان ونهب محتوياتها وإحراق واجهة عمارة "بشاير الخير" بالمدينة، وتحطيم عيادة لأحد قيادات الإخوان بالمدينة، وتدمير محلات التلواني للسيراميك بالشهداء واقتحام وتدمير محال للجملة بالشهداء، واقتحام وتدمير مقر حزب الحرية والعدالة بالشهداء، وتكسير محلات بويات فايز الجزار الشهير بالسعدنى بقرية السوالمية مركز الشهداء، وتدمير سوبر ماركت "طبانة" بالشهداء وأبو حجر للأدوات المنزلية، مؤكدين استمرارهم فى العنف لإبادة جميع أعضاء الجماعة وحرق ممتلكاتهم.


كما قام أصدقاء المجند القتيل يعقوب عبد الحميد بقرية جنزور بإشعال النيران فى جباسة رمال وإسمنت تابعة لأحد القيادات الإخوانية بالقرية وتحطيم صيدلية، مهددين بحرق منازل كوادر الجماعة بالقرية لطردهم منها .


كما أشعل الأهالى بمدينة الشهداء النيران في البرج السكني الخاص بالدكتور عاشور الحلواني، أمين حزب الحرية والعدالة بالمنوفية، وذلك قبل تشييع جنازة أربعة من ضحايا مركز الشهداء فى مذبحة جنود الأمن المركزى فى رفح، فيما زادت حدة النيران في المنطقة بأسرها، مما اضطر شركة الكهرباء إلي قطع التيار الكهربائي عن المنطقة من بداية "موقف القاهرة وحتي كوبري سرسنا".


كما حطم العشرات من أهالى شباب قرية جنزور التابعة لمركز بركة السبع بمحافظة المنوفية محل منظفات خاص بأحد قيادات جماعة الإخوان بالقرية احتجاجا على مقتل المجند يعقوب عبد الحميد .


كما نشب حريق هائل، بمدرسة الجيل المسلم بشبين الكوم ، والتي يملكها مجموعة من أعضاء جماعة الإخوان، وتصاعدت ألسنة النيران في المدرسة والمنطقة المجاورة لها.


كما أشعل أهالي قرية "المصيلحة" النيران  في منزل الدكتور نبيل العيسوي، القيادي الإخواني، علاوة علي تحطيم جميع محلات الإخوان بالقرية، كما اقتحم المئات مستشفى المواساة الإسلامي بأشمون.


 
فيما اقتحم أهالي منوف العمارة السكنية الخاصة بـ"عبدالباسط حجاج" نائب رئيس الجمعية الشرعية، والمنتمي لجماعة الإخوان، وقاموا بتحطيم واجهة العمارة التي يتواجد بها مقر حزب الحرية والعدالة وقاموا بتحطيم واجهتها، كما قاموا بإغلاق أبوابها بالجنازير، منعًا لدخول أو خروج أحد وذلك بعد وصول جثامين عدد من ضحايا هجوم رفح عبد الناصر محمد صابر ، ومحمد عبدالحميد عمر ، وسالم محمد البنا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان