رئيس التحرير: عادل صبري 07:45 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

"مراقبون لحماية الثورة": استشهاد جنود رفح محاولة غير بريئة لنشر الفوضى

مراقبون لحماية الثورة: استشهاد جنود رفح محاولة غير بريئة لنشر الفوضى

الحياة السياسية

جثث جنود رفح

"مراقبون لحماية الثورة": استشهاد جنود رفح محاولة غير بريئة لنشر الفوضى

ياسر خفاجي 19 أغسطس 2013 18:58

أعرب ائتلاف مراقبون لحماية الثورة عن أسفه الشديد لاستشهاد 25 جنديًا بالأمن المركزي في شمال سيناء اليوم على أيدي مجهولين، مؤكدا إدانته الكاملة لعمليات القتل المستمر التي تتم ضد أبناء الشعب المصري الأبرياء دون وجه حق.

وأضاف الائتلاف ـ في بيان له ـ أن مسلسل القتل الذي نشهده منذ انقلاب 30 يونيو من شأنه أن يجر البلاد لحالة من الحرب الأهلية يروح ضحيتها الآلاف من الأبرياء.

وأكد أن الدم المصري كله حرام، وأن من يتعرض لجنود مصر الشرفاء على الحدود لا علاقة له بالمتظاهرين السلميين الذين يطالبون بعودة الشرعية ولا بأبناء سيناء الشرفاء الذين يدعمون الشرعية، فالسلمية هي السلاح الوحيد الذي يمكن أن يعيد للشعب المصري شرعيته أما سفك الدماء فهو محاولة غير بريئة لنشر العنف والفوضى في البلاد، وإتاحة الفرصة للانقلابيين لقتل المزيد من الأبرياء.

وأوضح أن أعداء مصر في الداخل والخارج لا يريدون لها أن تستقر ويبذلون جهودا مضنية من أجل أن تكون مصر سوريا أخرى، ويعملون ليل نهار من أجل إشعال فتيل الحرب الأهلية في البلاد، ما يحتم على الشعب المصري الأصيل أن يفوت عليهم تلك الفرصة وأن يعمل جاهدا من أجل الحفاظ على سلميته.

وطالب الائتلاف المجتمع الدولي بضرورة رعاية مصالحة وطنية حقيقية في مصر حفاظا على أمنها واستقرارها ومنعا للإضرار بمصالحه في المنطقة.

 

كما يطالب بسرعة ضبط وإحضار المتهمين وتقديمهم للمحاكمة العاجلة، حتى لا يتكرر سيناريو مذبحة رفح مرة أخرى والتي لا نعلم عن مرتكبيها شيئا حتى الآن، ويطالب وسائل الإعلام المختلفة بضرورة توخي الدقة وعدم إثارة الفتنة حتى لا تزداد الأمور اشتعالاً، ويستيقظ الشعب المصري كل يوم علي مزيد من المجازر البشرية للأبرياء من الشعب المصري.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان