رئيس التحرير: عادل صبري 01:37 صباحاً | الأحد 22 يوليو 2018 م | 09 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

وفاة محمد عبدالله الخطيب العضو السابق بمكتب الإرشاد

 وفاة محمد عبدالله الخطيب العضو السابق بمكتب الإرشاد

الحياة السياسية

د. محمد عبدالله الخطيب

وفاة محمد عبدالله الخطيب العضو السابق بمكتب الإرشاد

وكالات 03 نوفمبر 2015 12:54

توفي في القاهرة، اليوم الثلاثاء، الشيخ محمد عبدالله الخطيب العضو السابق بمكتب الإرشاد بجماعة "الإخوان المسلمين" بمصر عن عمر 86 عامًا. 


وقالت جماعة "الإخوان المسلمين"، في بيان: إنها "تنعي إلى الأمة الشيخ المجاهد والعالم الأزهري الجليل محمد عبدالله الخطيب، العضو السابق بمكتب الإرشاد، وعضو مجلس شورى الجماعة، الذي وافته المنية اليوم".

وبحسب مصدر بالجماعة، تحدث لـ"الأناضول"، قائلاً "إن الشيخ الخطيب رحمه الله توفي اليوم بمنزله بمنطقة المقطم، وستقام صلاة الجنازة عصر اليوم بأحد المساجد بالمنطقة".

وبحسب موقع موسوعة تاريخ الإخوان "إخوان ويكي" الرسمي التابع للجماعة على شبكة الإنترنت، فالخطيب من مواليد 26 فبراير 1929 ببلدة جهينة الغربية بمحافظة سوهاج.

وعمل الخطيب بالإمامة والخطابة بوزارة الأوقاف بمصر، والتحق بـ"الإخوان" طالبًا، واعتقل عام 1965 ضمن حملة شنها نظام الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر ضد الإخوان بمصر، حيث حكم عليه بالسجن 10 سنوات، خرج بعدها وعاد لوظيفته الأساسية إمامًا لمسجد خورشيد بجزيرة بدران بمنطقة شبرا.

وتم اختياره بعد ذلك للعمل بالمكتب الفني لنشر الدعوة الإسلامية التابع لوزارة الأوقاف المصرية، وتمت إعارته من وزارة الأوقاف المصرية إلى ليبيا، حيث عمل بالمكتب الفني بإدارة الوعظ والإرشاد بوزارة الأوقاف الليبية ومسؤول الفتوى بالوزارة، واستمرت فترة عمله بليبيا حوالي عام ونصف العام.

وعاد الخطيب بعدها إلى مصر، ثم تعاقد مع وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف بدولة الإمارات، حيث شغل فيها وظيفة كبير وعّاظ ورئيس قسم الفتوى، واستمر عمله بالإمارات حوالي 7 سنوات.

وأثرى الخطيب المكتبة الإسلامية بمؤلفاته التي بلغت حوالي 40، ونشرت مقالاته وفتاواه بالعديد من المجلات الإسلامية، بالإضافة إلى نشر عدد كبير من المواقع الإسلامية لفتواه على شبكة الإنترنت.

ويعد الخطيب أحد أعضاء مكتب الإرشاد سابقًا بجماعة "الإخوان" في مصر (أعلى هيئة تنفيذية بالجماعة)، بعد تشكيله في دورته عام 1990، وظل فيه حتى أجريت الانتخابات عام 2010 وطلب الشيخ إعفاءه من المنصب قبل الانتخابات وقتها لظروفه الصحية.

وأشرف الخطيب على قسم نشر الدعوة بالجماعة، قبل أن يتسلمه عبد الرحمن البر أحد علماء الأزهر المحبوس حاليًا على ذمة قضايا. 
 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان