رئيس التحرير: عادل صبري 12:00 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

سيف عبد الفتاح: الضعف له سقف وأعلى درجاته الغضب

سيف عبد الفتاح: الضعف له سقف وأعلى درجاته الغضب

الحياة السياسية

سيف عبد الفتاح

في مؤتمر "مواجهة الانقلاب العسكري"..

سيف عبد الفتاح: الضعف له سقف وأعلى درجاته الغضب

كتب ـ أحمد بشارة: 17 أغسطس 2013 20:00

قال الدكتور سيف الدين عبد الفتاح إن الجميع يعلم تاريخ الداخلية القذر منذ ما يقرب من عقود سابقة، موجهًا حديثة للمتظاهرين قائلًا "الضعف له سقف وأعلى درجاته هي الغضب فلا نقبل أن نكون عبيدًا".

 

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد بنقابة الأطباء تحت عنوان "المسار الديمقراطي في مواجهة الانقلاب العسكري" والذي دعا له الدكتور محمد سليم العوا وذلك للتنديد بانتهاكات العسكر التي قام بها خلال فض اعتصامي النهضة ورابعة وأيضًا فض تظاهرات رمسيس ومسجد الفتح أمس في جمعة الغضب التي دعا لها التحالف الوطني لدعم الشريعة.

 

حضر المؤتمر عدد من ممثلي القانون والسياسة وحقوقيين وأطباء ونشطاء.

 

وقال المستشار وليد شرابي، ممثلًا عن حركة قضاة من أجل مصر، أن الديمقراطية لها مراتب وأعلى مراتبها هي حق الشعب في اختيار رئيسها وممثلها عن دوائرها الانتخابية، وأدناها هي حرية آرائهم وتعبرهم عن نفسهم ، مشيرًا إلى انه منذ الانقلاب لا أحد يستطيع ان يعبر عن رأيه، وقال "من يقول عكس ذلك فهو كاذب".

 

 

وأوضح إسلام لطفي ممثلًا عن شباب 25 يناير أن مصر تعرضت لعملية نصب وسرقة من قبل الجيش والشرطة، مؤكدًا أن الإخوان لم يقتلوا النشطاء ولم يغلقوا القنوات رغم السب والقذف التي تعرضوا له، مشيرًا إلى أن ما يحدث الآن هي معركة البقاء.

 

واقترح أحمد حسن، مؤسس صحفيون ضد الانقلاب وصحفي بوكالة أنباء الشرق الأوسط عمل دراسة متقدمة وعميقة لمعرفة الأسباب التي وصل إليها الأمر حتى الآن من بداية ثورة 25 يناير، مشيرًا إلى أن ثورة 1952 كان في بدايتها انقلابًا عسكريًا ولكن تحولت بفعل الشعب إلى ثورة شعبية أما في ثورة 25 يناير كانت ثورة شعبية بكل المقاييس أصبحت فيما بعد انقلاب عسكري.

 

واستنكر الدكتور محمد شرف، ممثلًا عن جبهة الضمير، ما حدث خلال فض اعتصامي رابعة والنهضة وما حدث في مظاهرات رمسيس ومسجد الفتح والتوحيد والمجازر التي قامت بها قوات الأمن، على حد وصفة.

 

وأعرب شرف عن أسفة تجاه الأزهر وشيوخه لما لقوه من صمت تام منهم على الأحداث الجارية دون ان يحرك لهم ساكن، كما وجه نداء إلى كافة جهات العالم والإسعاف والجمعيات الحقوقية لمساندة الشعب الذي يتم قنصه وقتله، موضحًا أن ما يحدث هو عبارة عن تطهير عرقي ولابد من التصدي له.

 

وقد نفي الدكتور محمد سالم غنيم، ممثلًا عن التحالف الوطني لدعم الشريعة، ما تم تداوله بوسائل الإعلام حول سرقة المتظاهرين لخزينة كلية الهندسة، موضحًا ان البلطجية هم من قاموا بتلك الفعلة بعد أن قامت الشرطة بإخراجهم من الكلية والميدان بأكمله.

 

كما نفى أيضًا ما تم نسبة للمتظاهرين حول إضرام النيران بديوان عام محافظة الجيزة، مؤكدًا انهم عندما وصولوا بالقرب من المبنى وجدوا الدخان يتصاعد منه دون أي تدخل منهم.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان