رئيس التحرير: عادل صبري 06:00 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

إدارة "غزل المحلة" تهدد المضربين.. والعمال: "افصلونا كلنا"

 إدارة غزل المحلة تهدد المضربين..  والعمال: افصلونا كلنا

الحياة السياسية

إضراب عمال غزل المحلة - أرشيفية

في اليوم التاسع للأزمة

إدارة "غزل المحلة" تهدد المضربين.. والعمال: "افصلونا كلنا"

سارة نور 29 أكتوبر 2015 10:54

تصاعدت أزمة عمال غزل المحلة المضربين عن العمل منذ 9 أيام بعد تهديد إدارة الشركة لهم بالفصل في حال عدم فض الإضراب و العودة للعمل.

 

وكانت إدارة شركة مصر للغزل و النسيج (فرع المحلة) قد علقت منشورا أمس الأربعاء يهدد العمال بالفصل في حال استمروا في الإضراب.

 

وقال كمال الفيومي (قيادي عمالي بالشركة) إن العمال ردوا على هذا المنشور بتمزيقه وأعلنوا استمرارهم في الإضراب حتى تحقيق مطالبهم.

 

وأكد الفيومي لـ مصر العربية أن عمال الورديات الثلاثة، المقدر عددهم بنحو ١٥ ألفا، لازلوا يجلسون أمام الماكينات دون تشغيلها، و علق ممثلوهم على تهديدات الإدارة قائلين: "خلوهم يفصلونا كلنا".

 

وفي خطوة تصعيدية من إدارة الشركة، الممثلة في مفوضها إبراهيم بدير، علقت منشورا به ٩ أسماء لعمال اتهمتهم بالتحريض على الإضراب، لكن  التحقيقات مع هؤلاء العمال أثبتت براءتهم، بحسب الفيومي، مؤكدا أن الإضراب ليس له قيادة، وأن هذا التصرف من الإدارة جاء لتخويف العمال فقط.

 

يأتي ذلك بعد يومين من زيارة نجيب سرور، وزير القوى العاملة، للشركة من أجل حل أزمة العمال، لكن الفيومي أوضح أن الوزير لم يأت إلى مقر المصنع وإنما ذهب إلى طنطا واجتمع مع رئيس النقاية العامة للغزل والنسيج عبد الفتاح إبراهيم، و الجبالي المراغي، رئيس الاتحاد العام لنقابات مصر، ومفوض الشركة  بعدما رفض العمال مقابلته.

 

وجاء رفض العمال على خلفية طلب إدارة الشركة اثنين من كل قسم لمقابلة الوزير، وهو ما رفضوه خوفا من اتهامهم بأنهم قادة الإضراب ومن ثم فصلهم عن العمل مثلما حدث في إضراب يناير الماضي، بحسب كمال الفيومي.

 

يذكر أن عمال غزل المحلة يطالبون بصرف العلاوة الاجتماعية١٠٪  بأثر رجعي منذ شهر يوليو الماضي و تعيين العمال و فتح ملفات الفساد.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان