رئيس التحرير: عادل صبري 09:01 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

السيسي: استراتيجية تعامل الحكومة مع الأزمات يجب أن تشهد تغيرا نوعيا

السيسي: استراتيجية تعامل الحكومة مع الأزمات يجب أن تشهد تغيرا نوعيا

الحياة السياسية

الرئيس عبد الفتاح السيسي يجتمع مع مجلس الوزراء

السيسي: استراتيجية تعامل الحكومة مع الأزمات يجب أن تشهد تغيرا نوعيا

وكالات 26 أكتوبر 2015 14:13

شدد الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الاثنين، على أن استراتيجية عمل الحكومة مع مختلف الأزمات يجب أن تشهد تغيراً نوعياً، بحيث يتم التحسب للأزمات والاستعداد لها قبل وقوعها، بما يضمن تعاملاً أفضل وإدارة جيدة للأزمة تحول دون وقوع الخسائر، ولاسيما في أرواح المواطنين.

 

وترأس السيسي، صباح اليوم، اجتماعا عاجلا لمجلس الوزراء بكامل تشكيله بمقر رئاسة الجمهورية بمصر الجديدة، لمناقشة موضوعات متعلقة بتحسين الأحوال المعيشية للمواطنين.
 

وكان السيسي دعا أمس لعقد هذا الاجتماع، على خلفية أزمة غرق الشوارع بمحافظة الإسكندرية نتيجة سوء الأحوال الجوية، ما أسفر عن تقديم المحافظ هاني المسيري لاستقالته وقبول الحكومة لها.

 

وقال المتحدث باسم الرئاسة علاء يوسف، بحسب بيان، إن الرئيس السيسي طلب، في بداية الاجتماع، التعرف على الخطوات التي قامت بها الحكومة للتعامل مع التداعيات التي شهدتها محافظة الاسكندرية جراء موجة الأمطار الغزيرة التي تعرضت لها أمس.
 

وأضاف المتحدث أن السيسي أمر بمتابعة صرف التعويضات لأسر المتوفين جراء تراكم مياه الأمطار، وأكد على أهمية معالجة الأسباب التي حالت دون استيعاب مياه الأمطار في محافظة الأسكندرية، مشددا على ضرورة التحسب لمثل هذه الظروف في كل المحافظات الساحلية مع قرب حلول فصل الشتاء.
 

ولفت السيسي، بحسب البيان، إلى أهمية القيام بأعمال المراجعة والصيانة الدورية للمرافق، ومن بينها الصرف الصحي وصرف الأمطار، ووضع خطط عاجلة لتحسين ذلك المرفق.
 

وأوضح المتحدث أن رئيس الوزراء قال، خلال الاجتماع، إن مياه الأمطار في الإسكندرية استمرت في الهطول بشكل متواصل لمدة تسع ساعات وبمعدلات غير مسبوقة، حيث بلغت 3.2 مليون متر مكعب خلال ثلاث ساعات فقط منذ التاسعة صباحاً وحتى الثانية عشرة ظهراً، وهو المعدل الذي يفوق بستة أضعاف كميات الأمطار المعتادة في الإسكندرية على مدار 24 ساعة.
 

وكانت محافظة الإسكندرية شهدت موجة من الطقس السيئ، صباح أمس الأحد، وهطلت الأمطار بغزارة، ما أسفر عن وفاة 5 أشخاص. وتقدم كل من المحافظ هاني المسيري، ورئيس الشركة القابضة للصرف الصحي بالإسكندرية يسري هنري باستقالتهما على خلفية الواقعة.
 

ومن ناحية أخرى، قال المتحدث إن الاجتماع شهد مراجعة وتباحثاً للعديد من الموضوعات التي تمس حياة المواطنين بشكل مباشر، وفي مقدمتها قطاع النقل، حيث أمر الرئيس السيسي بضرورة تطوير مرفق السكك الحديدية ومتابعة سير الإجراءات التي تتخذها وزارة النقل بالتعاون مع مختلف جهات الدولة المعنية، ومن بينها الهيئة العربية للتصنيع.

كما شهد الاجتماع، بحسب البيان، استعراضاً لتطوير قطاع الصرف الصحي، ولا سيما في القرى المصرية، حث تم وضع خطة متكاملة لتنفيذ المشروعات المتوقفة وتم إنجاز 183 مشروعاً للصرف الصحي في القرى.
 

وقال المتحدث إن الرئيس السيسي أكد أيضا على أهمية تطوير قطاع التعليم في مصر، والتنسيق بين وزارة التعليم ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بما يساهم في تطوير الخدمات التعليمية المقدمة للطلاب.
 

وأضاف أن الرئيس استعرض أيضا الإجراءات التي يتم اتخاذها من أجل ضبط الأسعار وتوفير السلع الغذائية واللحوم والأدوية بأسعار مناسبة في الأسواق، من أجل تلبية احتياجات المواطنين، وضمان انتظام الخدمات المقدمة لهم ولقطاع الصناعة وفي مقدمتها انتظام الإمداد بالكهرباء والغاز.

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان