رئيس التحرير: عادل صبري 11:33 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

سارة فلاوندر: الولايات المتحدة تدمر سوريا ومصر لصالح إسرائيل

سارة فلاوندر: الولايات المتحدة تدمر سوريا ومصر لصالح إسرائيل

الحياة السياسية

سارة فلاوندور

أمينة "التحالف الوطني للحريات بأمريكا" في حوار لـمصر العربية

سارة فلاوندر: الولايات المتحدة تدمر سوريا ومصر لصالح إسرائيل

مقاطعة المصريين للانتخابات البرلمانية دليل على رفضهم للنظام

حوار / محمد المشتاوي 25 أكتوبر 2015 12:39

أمريكا لم تخسر حربها ضد داعش لأنها لم تقاتله أصلا

سوريا ملعب الكبار لبيع السلاح

البرلمان المصري المقبل غير شرعي

التعاون المصري الإسرائيلي يجعل أمريكا تتغاضى عن الديمقراطية

الشعب الأمريكي ضد إسرائيل وقادته يوالونها

يجب على المصريين تنويع احتجاجاتهم حتى يحصلوا على حريته

أمريكا تتجاهل نووي إسرائيل وتضغط على إيران
 

اعتبرت سارة فلاوندر أمينة سر التحالف الوطني لحماية الحريات المدنية في أميركا، أن عزوف المصريين عن المشاركة في الانتخابات البرلمانية يفقد البرلمان المقبل شرعيته ويبعث رسالة للعالم بأن الشعب غير راضٍ عن النظام المصري، في الوقت نفسه رأت أن الإدارة الأمريكية تدعم الجيش المصري سواء كان الرئيس الأمريكي من الديموقراطيين أو الجمهوريين ولا تكترث بتطبيق الديمقراطية.

 

وأكدت فلاوندر في حوارها لـ"مصر العربية" أن العالم بأسره يؤيد الفلسطينيين ويرفض الانتهاكات الإسرائيلية باستثناء الحكومة الأمريكية وبعض الأنظمة الغربية التي تمول وتدعم إسرائيل.

 

نص الحوار : 

 

الفلسطينيون يُقتلون يوميا على يد الإسرائيليين ولا أحد يتكلم .. لماذا؟

 

على العكس العالم بأسره يستنكر عنف الإسرائيليين وقتلهم للفلسطينيين باستثناء الأمم المتحدة والولايات المتحدة اللذين يعتبران الداعمين الأكبر لإسرائيل والممولين لها فأمريكا من تقوي الجيش الإسرائيلي وتسمح له بالقتل.

 

وهنا في نيويورك، خرج عشرة آلاف للتظاهر دعما للفلسطينيين، وحول العالم، تنظم فعاليات دعما الفلسطينيين.

 

كيف ترين العلاقة بين النظام المصري والإدارة الأمريكية؟

 

بغض النظر عمن هو الرئيس، سواء كان من الجمهوريين أو الديموقراطيين أمثال كلينتون وأوباما فهم  يدعمون الجيش في مصر، وليسوا داعمين للديمقراطية هناك ، فالناس بالملايين في الشوارع تحتج  ضد الحكم العسكري وطلبًا للديمقراطية، ولكن أمريكا تدعم الجيش، وتدعم عنفه والفوضى التي يخلفها، فأمريكا تستخدم الديموقراطية كغطاء للسيطرة على العالم، وهي في واقع الأمر تدعم الأنظمة العسكرية عمومًا سواء في مصر أو المملكة العربية السعودية أو غيرها.

 

إن تابعتي الانتخابات البرلمانية في الأيام الماضية قد تجدي انخفاضًا ملحوظًا في الإقبال عليها، فهل برأيك لضعف الإقبال على الانتخابات البرلمانية دلالة؟

 

بالتأكيد هو يدل على أن الناس غير راضية عن النظام، وقاطعوا الانتخابات للتوضيح للعالم أنهم لا يدعمون النظام، ورفض الناس المشاركة في الانتخابات البرلمانية لعلمهم أنها لا تعني شيئا.

 

وهل سيتعامل  العالم مع البرلمان على أنه ممثل حقيقي عن الشعب؟

 

إنه ليس برلمانا حقيقيا، فالمناخ السياسي لا يسمح بإنتاج برلمانا حقيقيا، فهو يتسم بالعنف، وانظر إلى كم الأشخاص بالسجون، وفي ظل هذه الأجواء وعزوف المصريين عن الانتخابات يعد البرلمان فاقد الشرعية. 

 

كيف ترين التدخل الروسي والأمريكي في الحرب السورية؟

 

أي تدخل أجنبي في سوريا مرفوض و سياسة أمريكا في مصر تختلف عن سياستها في سوريا، أمريكا تريد تدمير سوريا عسكريا لأن هذا يقوي إسرائيل، وتريد تدمير مصر ولكن عن طريق دعم الأنظمة الديكتاتورية لإضعافها أيضًا لصالح إسرائيل.

 

لماذا فشلت أمريكا في حربها ضد داعش؟

 

لأنه لم يكن هناك حربا ضد داعش بالأساس، فأمريكا و 14 دولة حارب داعش بلا طائل ما يعني أنها حرب غير حقيقية، وكل ماحدث في سنوات هو نشر داعش في سوريا والعراق، فأمريكا تدعم العديد من المنظمات والجماعات التي تنفذ عمليات في بلدان مختلفة؛ لأن هدفها هو بيع الأسلحة من خلال نشر عدم الاستقرار .

 

أمريكا كانت تضغط على مصر في الماضي من أجل الديموقراطية وحقوق الإنسان وكان النظام يستجيب، الآن لم يعد هذا ملحوظا لماذا؟

 

أمريكا غير قلقة بشأن الديمقراطية في مصر،فقط المنظمات  غير الحكومية هي من تدعم مطالب المصريين في  الحصول على ديموقراطية حقيقية، فعندما جاء "الإخوان المسلمين" بالديمقراطية لم يُقبلوا في مصر أو في فلسطين بسبب إسرائيل، والآن نرى تعاونا بين النظام المصري والإسرائيلي في هدم الأنفاق، وتجويع الفلسطينيين، فلماذا ستدعم أمريكا الديمقراطية في مصر؟.

 

هل تعتقدي أن حملة  مقاطعة منتجات المستوطنات الإسرائيلية مؤثرة؟

 

حملة المقاطعة مهمة جدا، فهي حركة عالمية، وتعزل إسرائيل، وستظهر آثارها على إسرائيل مع مرور الوقت، كما أن الحملة تضغط على الأنظمة والمنظمات والجامعات لعدم التعامل مع إسرائيل.

 

الجمهوريون أم الديموقراطيون .. من الأقرب للنجاح في الانتخابات الرئاسية الأمريكية؟ وكيف سيؤثر ذلك على السياسة الخارجية؟

 

لا يمكن التنبؤ بالنتيجة، ولكن بغض النظر عن الفائز في الانتخابات الرئاسية فالسياسة الخارجية لن تتغير كثيرا، فجميع الساسة الأمريكان يوالون إسرائيل  ويدعمونها وكل الساسة مؤيدين للحروب الأمريكية وهذا الشيء الأكثر تطرفا في السياسة الخارجية الأمريكية، وكل ما يطلقونه وقت الانتخابات هي مجرد وعود لا تصمد كثيرا فعلى سبيل المثال أوباما وعد أثناء الانتخابات السابقة بإنهاء الحروب الأمريكية و إغلاق معتقل غوانتنامو سيء السمعة ولكن لا شيء حدث .

 

ضغطتم كثيرا لوقف إعدام مرسي ولوقف ما تسمونه القمع في مصر ولا شيء تغير، فبماذا ستضغطون بعد ذلك؟

 

سنقدم توصيات لحركات أخرى حول هذه القضية، ولكن في النهاية لا يمكن تقديم الكثير من أمريكا، والأمر يلقى بشكل أكبر على عاتق المصريين الذين عليهم الدفاع عن مرسي وعن كل مصري يتعرض للقمع، وعليهم مواصلة الاحتجاجات بالشوارع وتنويع الاحتجاجات بالمظاهرات والمؤتمرات و المعارض وكل أشكال الاحتجاج حتى يحصلوا على حريتهم.

 

كثيرون حول العالم يرون أن روسيا تهزم أمريكا دوليا بدءا من أوكرانيا وانتهاءً بسوريا، فهل لديكم نفس النظرة؟

 

أمريكا تحاول التوسع على حساب مناطق النفوذ الروسي وروسيا ترد، ولكن في النهاية سوريا ملعب للكبار، وسوق للسلاح، والكبار بينهم قواعد للعب.

 

وكيف يمكن حل القضية السورية برأيك؟

 

بالانسحاب الأمريكي الفوي من سوريا ووقف تمويلها للجماعات هناك، ووقف التدخل التركي، ووقف التدخل الإسرائيلي، وباقي القوى التي تعمل بسوريا، أعتقد أنه لا سبيل آخر لحل القضية  التي خلفت 10 مليون لاجئ سوري، وستخلف المزيد من اللاجئين حال استمرار التدخل الدولي بسوريا.

 

من الرابح في الاتفاق النووي الإيراني الأمريكي؟

 

لكل دولة حق تطوير  طاقتها النووية لأغراض سلمية، ولكن أمريكا تدخلت بفرض عقوبات والضغط على إيران كجزء من مخططها في نشر عدم الاستقرار في المنطقة ودعم المجموعات المسلحة، ولكن إيران قاومت حتى وصلت لهذا الاتفاق، إيران لا تمتلك أسلحة نووية، وتحتاج النووي من أجل الطاقة، بينما تتجاهل أمريكا إسرائيل التي تمتلك نووي بالفعل.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان