رئيس التحرير: عادل صبري 07:39 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

51 قتيلاً و300 مصاب في رمسيس

مصادرطبية:

51 قتيلاً و300 مصاب في رمسيس

16 أغسطس 2013 15:00

قال مصدر في المستشفى الميداني بمسجد الفتح الكائن في ميدان رمسيس، بوسط القاهرة، إن المستشفى تلقى حتى عصر اليوم الجمعة جثامين 51 قتيلا، فضلا عن أكثر من 300 جريح.

وأضافت مصدر المستشفى الميداني، التابع لـ"التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب" (المؤيد للرئيس المعزول محمد مرسي) أن أعداد الضحايا في تزايد مستمر، مع تواصل عمليات الاعتداء على المتظاهرين في ميدان رمسيس.

من جانبه، وجه أطباء في المستشفى الميداني نداء استغاثة طالبوا فيه المواطنين بإرسال سيارات لنقل الجرحى والقتلى إلى المستشفيات، قائلين إن سيارات الإسعاف التابعة لوزارة الصحة لم تلب نداءات الاستغاثة.

ولم يتسن التأكد من مصدر مستقل عن صحة هذه الأنباء.

كما ذكر الأطباء أنه بحاجة ماسة لأطباء جراحة، ومستلزمات طبية مختلفة خاصة بالجراحة.

من جانبه، وصف صلاح سلطان، القيادي بـ"التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب" في تصريحات متلفزة أن ما يحدث في ميدان رمسيس بـ "المجزرة"، متهما  بلطجية (خارجين على القانون) وقوات الأمن بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين.

ولفت إلى أن قيادت "التحالف" لديها رغبة جادة في تحويل ميدان رمسيس إلى ميدان جديد لاعتصام مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي، بعد فض قوات الجيش والشرطة لاعتصامي "رابعة العدوية" (شرقي القاهرة)، و"نهضة مصر" (غرب القاهرة) يوم الأربعاء الماضي.  

لكنه قال إن هذا القرار لم يتم اتخاذه رسميا بعد، وأن اختيار مكان آخر للاعتصام أمر وارد.

وفي وقت سابق اليوم وقعت اشتباكات بين مؤيدين لمرسي ومجهولين أمام قسم الأزبكية في ميدان رمسيس حيث تتوافد المسيرات المؤيدة لمرسي من عدة مناطق بالعاصمة، في إطار "جمعة الغضب" احتجاجا على فض اعتصامي ميدان النهضة ورابعة العدوية بالقاهرة بالقوة الأربعاء.   

وخلال توافد المسيرات المؤيدة لمرسي على "رمسيس"، النقطة التي أعلن تحالف دعم الشرعية عن التقاء المسيرات فيها من مساجد القاهرة والجيزة بعد صلاة الجمعة، هاجمت عناصر مجهولة متظاهرين أمام قسم شرطة "الأزبكية" بالمنطقة، حيث أطلقوا عليهم وابلا من الحجارة وزجاجات المولوتوف، قبل أن يقوموا بإطلاق طلقات نارية في الهواء.

واكتفت قوات الأمن التي ظلت متمركزة داخل القسم باطلاق الغاز المسيل للدموع على كل من يقترب من القسم.

وتدور الاشتباكات في شكل كر وفر بالمكان ، فيما تحلق مروحية تابعة لقوات الأمن فوق ميدان رمسيس.

وتجمعت العديد من المسيرات في ميدان رمسيس، ورفع المتظاهرون الأعلام المصرية وصورا لضحايا فض الاعتصام وأحداث الحرس الجمهوري، مرددين هتافات "انزل اخوك ما ماتشي (لم يمت) ولا إيه" "اسمع يا سيسي (وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي) مرسي هو رئيسي" "يسقط يسقط حكم العسكر".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان