رئيس التحرير: عادل صبري 08:56 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

يونس مخيون: الانتخابات البرلمانية الأخيرة الأسوأ في التاريخ

يونس مخيون: الانتخابات البرلمانية الأخيرة الأسوأ في التاريخ

الحياة السياسية

يونس مخيون رئيس حزب النور

يونس مخيون: الانتخابات البرلمانية الأخيرة الأسوأ في التاريخ

متابعات 22 أكتوبر 2015 11:41

اعتبر يونس مخيون رئيس حزب النور السلفي، اليوم الخميس، أن الجولة الأولى من الانتخابات النيابية التي اختتمت الإثنين الماضي "من أسوأ الانتخابات في تاريخ البرلمان ونقطة سوداء في جبين هذا العهد".


وبحسب الصفحتين الرسميتين لحزب النور ورئيس الحزب على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، قال مخيون: "أعتقد أن هذه من أسوأ الانتخابات في تاريخ البرلمان المصري، وسوف تظل نقطة سوداء مظلمة في جبين هذا العهد".

وفي بيان سابق، دعا مخيون، الهيئة العليا للاجتماع اليوم، لبحث الأمور المتعلقة بتقييم العملية الانتخابية وأداء الدعاية الانتخابية لحزب النور، وتقييم المرحلة الأولى ورصد ما تم فيها من تجاوزات لاتخاذ القرارات المناسبة فيها.

وقالت تقارير إعلامية، أن الحزب يعيد تقييم نتيجة المرحلة الأولى من الانتخابات، والتي لم يفز بها على مستوى القائمة الوحيدة التي خاضها فضلاً عن دخول مرشحين محسوبين عليه جولة "الاعادة"، وسط المفاضلة بين الانسحاب أو الاستمرار في الانتخابات.

وبحسب النتائج النهائية التي أعلنتها اللجنة العليا للانتخابات النيابة، أمس الاربعاء، خسر "النور" في الجولة الأولى من الانتخابات البرلمانية، مقاعد القائمة التي خاضها في "غرب الدلتا" والتي فازت بها قائمة في "حب مصر" التي يتزعمها وكيل المخابرات السابق سامح سيف اليزل والموالية للسيسي.

ولم تقف خسارة "النور" عند القائمة فقط، بل امتدت أيضا إلى المقاعد الفردية، فلم يفز أي مرشح لها في الجولة الأولى، ويخوض 24 مرشحا من إجمالي 90 مرشحا، جولة الإعادة التي تجري الثلاثاء والأربعاء القادمين في الداخل والخارج في 14 محافظة.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان