رئيس التحرير: عادل صبري 04:55 صباحاً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

تايمز: استقالة البرادعي كشفت حقيقة "الانقلاب"

تايمز: استقالة البرادعي كشفت حقيقة الانقلاب

الحياة السياسية

محمد البرادعي - ارشيفية

تايمز: استقالة البرادعي كشفت حقيقة "الانقلاب"

مصر العربية 16 أغسطس 2013 04:23

قالت الكاتبة كاثرين فيليب في مقال لها بصحيفة "التايمز" البريطانية إن استقالة محمد البرادعي من منصبه كنائب للرئيس المؤقت تجرد الحكومة المصرية ليس فقط من المُدافع عن المصالحة الاجتماعية، بل أيضا من آخر حجة أن ما قام به الجيش ليس "انقلابا".

 

وتكشف الكاتبة في مقالها المعنون "استقالة صاحب السلام تجعل النظام مكشوفا"،  أن سياسيين غربيين حذروا اللواء عبدالفتاح السيسي من أن البرادعي سيستقيل في حال استخدام العنف لفض الاعتصام، ولكن السيسي ووزير داخليته قررا تجاهل التحذيرات.


وتابعت الكاتبة :" إن البرادعي غادر حكومة من الليبراليين والتكنوقراط الموالين للعسكر الذين لم ينجزوا شيئا من المصالحة الاجتماعية سوى أنهم بصموا على خطط العسكر لإقصاء الإخوان المسلمين من أي قوة سياسية مستقبلية".

وتقدم البرادعي باستقالته من منصبه الأربعاء، احتجاجًا على قيام قوات الشرطة بفض اعتصام مؤيدي الرئيس المقال محمد مرسي في رابعة العدوية ونهضة مصر بالقوة.

وقال البرادعي في نص استقالته: "كنت أري أن هناك بدائل سلمية لفض هذا الاشتباك المجتمعي وكانت هناك حلول مطروحة ومقبولة لبدايات تقودنا إلي التوافق الوطني، لكن الأمور سارت إلى ما سارت إليه".

وأعرب البرادعي في أكثر من مرة منذ توليه منصبه، عن رفضه اللجوء للقوة لفض اعتصام مؤيدي مرسي، وتبنى أكثر من مرة الدعوة لحل سلمي للأزمة، محذرا من أن اللجوء للعنف سيتيح للمتطرفين اللجوء للعنف بشكل أكبر.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان