رئيس التحرير: عادل صبري 07:18 صباحاً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

لوموند: الجيش المصري يسحق الإخوان والديمقراطية

لوموند: الجيش المصري يسحق الإخوان والديمقراطية

صحف 15 أغسطس 2013 09:14

كتبت جريدة لوموند الفرنسية تحت عنوان "الجيش يسحق الإخوان والديمقراطية"، أن أنصار التيار الإسلامي ليسوا الضحية الوحيدة لفض الاعتصامات الذي قامت به قوات الأمن المصرية صباح أمس الأربعاء، والذي أوقع 343 قتيلا.


وحسب الكاتب كريستوف عياد، وهو فرنسي من أصل سوداني، فإن التيار الليبرالي قد تم إضعافه أيضا بسبب تبني "الخيار الأمني الشامل". وفي نظر عياد، فإن نائب رئيس الجمهورية للشؤون الخارجية محمد البرادعي قد أثبت أنه "فهم ذلك جيدا بتقديم استقالته من منصبه".


وقال عياد: "حتى النهاية، قاتل (البرادعي) الحائز على جائزة نوبل للسلام لعام 2005 لانتزاع حل سلمي من الحكومة المؤقتة، لكن الجناح الأمني، المتمثل في رئيس الأركان ووزير الدفاع عبد الفتاح السيسي، هو الذي غلب"، حسب الصحفي الذي لم يورد في مقاله ذكر لرفض الإخوان المسلمين لكل دعوات الحوار والمبادرات لحل الأزمة سلميا.


ويعتقد عياد، الذي عمل في مصر في فترة التسعينيات من القرن الماضي، أن بتبني ذلك الخيار "تتأهب مصر لدخول حقبة من العنف تكون في أحسن تقدير مشابهة لتلك التي عاشتها عندما احتاج نظام حسني مبارك لست سنوات (1992-1998) لقمع تمرد على نطاق أصغر من الحالي والذي قامت به الجماعات الاسلامية التي كانت تستهدف يوميا رجال الشرطة والأقباط والسائحين".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان