رئيس التحرير: عادل صبري 10:25 مساءً | الثلاثاء 14 أغسطس 2018 م | 02 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

مقتل مراسلين اثنين و إصابة أكثر من 12 صحفيًا

خلال 8 ساعات..

مقتل مراسلين اثنين و إصابة أكثر من 12 صحفيًا

كتبت ـ نادية أبوالعينين: 14 أغسطس 2013 20:42

رصدت مؤسسة حرية الفكر والتعبير من خلال باحثى المؤسسة عددا من الاعتداءات التى وصفتها بـ"العنيفة" التي يتعرض لها الصحفيون على يد أنصار الرئيس المعزول و قوات الشرطة أثناء تأدية واجبهم في تغطية الأحداث ونقل الحقيقة.

                                              حالتا قتل مؤكدتان

وأسفرت حالات الاعتداء عن مقتل حبيبة عبد العزيز مراسلة ومصورة جولف نيوز برصاصة في الرأس ، كما لقي مصور قناة "سكاي نيوز"، مايك دين، بريطاني (59 سنة)، مصرعه خلال تغطيته أحداث فض اعتصام ميدان رابعة العدوية، وقال تقرير مستشفى التأمين الصحي بمدينة نصر إنه توفي إثر إصابته بطلق ناري في القلب، وحاول الأطباء إسعافه إلا أنه توفي بعد دقائق من وصوله إلى المستشفى.

                                     اعتداءات قوات الأمن على الصحفيين

صادرت قوات الشرطة كاميرا خالد الفقي مصور الوكالة الألمانية، وكذلك حمادة الرسام مصور المصري اليوم كما اعتدت ايضا على مصور المصرى اليوم أحمد طرانة.

 

تم إلقاء القبض على مراسل رويترز توم فين ومعه اثنان آخران من قبل قوات الأمن وتم مسح كل ما صوروه وبعدها تم إطلاق سراحهم.

 

كما ألقى القبض على أحمد طارق محمد أمين طالب ومصور حر من أمام طيبة مول بجوار اعتصام رابعة، على حسب شهادة أصدقائه.

 

فيما أصيبت  أسماء وجيه مصورة وكالة رويترز بطلق ناري في القدم وترقد بإحدى المستشفيات بعد فترة من الاختفاء.

 

وتم الاعتداء على المصور عمر ساهر و ايمان هلال بجريدة المصري اليوم داخل اعتصام رابعة العدوية حيث تم الاعتداء عليهم من أشخاص مدنيين من داخل الاعتصام .. وتم تهديدهم بأسلحة بيضاء وصادروا كاميراتهم وبطاقتهم الصحفية وتم إنقاذهم ايضا على يد أشخاص من داخل الاعتصام ذاته.

 

وأكدت قناة "النهار" إصابة مصورها محمود قليد، وتحطيم الكاميرا الخاصة به، أثناء قيامه بتغطية الأحداث في منطقة المهندسين.

 

كما أصيب مصعب الشامي وأحمد النجار، الأول مصور حر والثانى مصور بالمصرى اليوم، كل منهما بطلق خرطوش وصادرت لجنة شعبية من الأهالي الكاميرات.

 

و نشرت جريدة الوطن، خبر الاعتداء على مراسلها محمد شنح، أثناء تأدية عمله في تغطية فض اعتصام رابعة العدوية، وقاموا باحتجازه لدقائق، ولكنه فر هاربا أثناء انشغالهم في تحطيم إحدى سيارات المطافئ. كما تم الاعتداء على صحفى جريدة الوطن بأسوان عبدالله مشالى من قبل أنصار الرئيس المعزول بالشوم.

 

وأكدت المصادر، محاولات إطلاق نيران واقتحام لمقر جريدة ولاد البلد "السوايفة" ببني سويف.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان